لعبة بوكيمون جو تسببت بخسائر فادحة لشركة نينتندو

best-nintendo-game-xl

لعبة بوكيمون جو المنتشرة حالياً منحت شركة نينتندو الكثير من الألق واللمعان خلال الاسابيع الماضية بسبب إعتقاد يدور في ذهن الكثير من الناس أن الشركة اليابانية هي المالكة للعبة .

لكن الحقيقة تقول أن شركة Niantic اليابانية هي مالكة اللعبة وشركة نينتندو أحد الشركاء وهذا ماأكدته الأخيرة في بيان صحفي صدر للمستثمرين يوم الجمعة الماضي .

نينتندو أكدت أن لعبة بوكيمون سيكون لها تأثير ضئيل ومحدود على إيرادات الشركة أي أن المليارات التي تسمعون بها في الاخبار لن نحصل منها على أي شيء والصحيح أننا سنحصل على نسبة بسيطة فقط .

كردة فعل طبيعية عانت الشركة من بداية صعبة اليوم الاثنين في أسواق المال اليابانية حيث هوت أسهم الشركة أكثر 18% ليسجل السهم أكثر إنخفاض له منذ عام 1990 لتخسر نينتندو 6.4 مليار من قيمتها السوقية بالمجمل .

الخبر الجيد هو أنه حتى مع هذا الإنخفاض لازالت اسهم الشركة مرتفعة بنسبة 60% مقارنة مع السعر قبل إطلاق لعبة بوكيمون جو بداية شهر يوليو الجاري وهذا يعني أن التقرير المالي الذي سيصدر يوم الاربعاء القادم سيحمل أخباراً سارة للمستثمرين .

المصدر

  • Ahmed

    Niantic شركة أمريكية حقت واحد كان يشتغل في قوقل

  • ناصر

    الاعتقاد الخاطئ ليس خاطئ يا كاتب شركة بوكيمون تابعة لشركة نينتندو وتمتلك 32% من قيمة اسهمها وكذلك العلامة التجارية للعبة بوكيمون اما شركة ناينتيك فهي المطور للعبة بوكيمون جو فقط وليست المالك لها

    الامر هنا قد تكون نينتندو لم تشارك بعملية التطوير لهذا سيكون نصييها من الارباح فقط على العلامة التجارية

تعليقات عبر الفيسبوك