آبل قد تتخلى عن سعة 16 جيجابايت في الآيفون القادم

iphone

في هذا التوقيت تحديدًا من كل عام تزداد الشائعات والأخبار عن هاتفين رائدين متنافسين، الأول هو سامسونج جالكسي نوت وهذا العام سيكون الإصدار السادس، والثاني هو الآيفون وهذا العام سيكون الإصدار السابع.

وبعد الكثير من الأخبار حول سامسونج خلال الآونة الماضية، بدأت الدفة تنتقل إلى جهاز آبل الرائد وحسب آخر الشائعات فإنّ الأمريكية ستُصدر الآيفون القادم بسعة تبدأ من 32 جيجابايت، بعد مطالبات الكثير من التقنيين والمستخدمين بهذا منذ عامين تقريبًا.

إن صدقت هذه الأخبار ستكون أخبار جيدة بدون شك بالنسبة لمستخدمي الآيفون، فأحد أهم العيوب في الجيلين الماضيين (آيفون 6 وآيفون 6 إس) هي السعة الداخلية التي تبدأ من 16 جيجابايت، ومع نظام تشغيل يستحوذ على أكثر من ثلث هذه المساحة يتبقى للمستخدم القليل فقط لاستخدامه الشخصي.

الجدير بالذكر في هذا الإطار أنّ هواتف سامسونج الرائدة مثل جالكسي إس 7 و إيدج تأتي بسعة 32 جيجابايت، بل مع إمكانية استخدام بطاقات التخزين الخارجية أيضًا، وجميع الشركات الأخرى تقريبًا تتخذ نفس السياسة فيما يتعلق بالسعة الداخلية، آبل هي الأخيرة التي تأخذ هذا القرار في السوق.

بالطبع السعة التخزينية لا تعتبر عامل قوي عند اختيار الهاتف الذكي، وسيكون على الشركة الأمريكية طرح ما يثير الاهتمام أكثر.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك