فيس بوك و قوقل كانتا ترغبان شراء لينكدإن

2016-06-30-1467304431-6007604-bigstockMicrosoftlogoandemblem116590100

بعد أن أنجزت الصفقة بدأت تظهر بعض التفاصيل عن المشترين الآخرين الذين تقدموا بعروضهم. كشفت وثائق رسمية أن كل من قوقل و فيس بوك وغيرهم كانوا من الشركات المهتمة بالإستحواذ على لينكدإن التي انتهى بها المطاف في جعبة مايكروسوفت بأكثر من 26 مليار دولار.

وبحسب وثائق هيئة السندات والأوراق المالية فإن خمسة شركات كانت مهتمة بشراء لينكدإن. وفي وقت سابق أكدت شركة الخدمات السحابية Salesforce اهتمامها بالإستحواذ، كما تحدثت مصادر مقربة أن كل من قوقل و فيس بوك عقدت اجتماعات مع مدراء تنفيذيين من لينكدإن لمناقشة فكرة الاستحواذ.

ولا تكشف الوثائق عن أسماء الشركات صراحة لكن من خلال ربط الأخبار ببعضها يمكن معرفة ذلك, في البداية أبدت كل من مايكروسوفت و Salesforce اهتمامها بالإستحواذ، بعدها في منتصف مارس الماضي التقت قوقل مع المدير التنفيذي في لينكدإن وتمت الدعوة لعقد اجتماع آخر موسّع يضم أيضاً رئيس مجلس الإدارة في لينكدإن.

حصل الاجتماع الثاني ما بين قوقل و لينكدإن وبعدها عبّرت رسمياً عن اهتمامها بالاستحواذ وذلك في الرابع من ابريل الماضي. بعد شهر تقدم كل من مايكروسوفت و Salesforce بعروضهما للإستحواذ ثم انسحبت قوقل ولم تعد تهتم بالإستحواذ انما بإتفاقية تجارية فقط.

أما ما جرى بين فيس بوك ولينكدإن فهو أقصر مما حصل مع قوقل، حيث تم تعيين موعد اجتماع مع مارك زوكربيرغ بعد أسبوع من اهتمام فيس بوك بلينكدإن في ابريل الماضي، وهو على ما يبدو لم يسر على ما يرام ولم تعد فيس بوك مهتمة وهكذا انتهى لينكدإن مع مايكروسوفت رسمياً.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك