تطبيق التعرّف على الأغاني Shazam يعمل الآن في الخلفيّة

تطبيق التعرّف على الأغاني Shazam يعمل الآن في الخلفيّة

تطبيق Shazam أحد أشهر التطبيقات التي يتم تناولها من قبل المستخدم في التعرّف على الأغاني من حوله، من جانبه كانت أكثر السلبيات المتعلقة في التطبيق أنّه لا يعمل في الخلفية بل يجب على المستخدم عدم الخروج من التطبيق، لكن في تحديث اليوم سيختلف ذلك حيث تم إضافة ميزة جديدة ستُمكن المستخدم من العمل مع التطبيق في الخلفية دون أن يؤثر على ما يتم تصفّحه في نفس اللحظة.

هذه الميزة هي التشغيل التلقائي للتعرف على الأصوات من حولك، حيث ستلاحظ وعند تحميلك للتحديث خيار التشغيل التلقائي، وعند الضغط عليه يمكن للمستخدم الخروج من التطبيق وتصفّح أمر آخر، والأغاني الذي تم التعرّف عليها ستكون متاحة في قائمة جديدة تحمل إسم My Shazam.

بالتأكيد الميزة مفيدة جدًا عند وضع الهاتف بجانب الراديو للتعرف على مجموع الأغاني التي تم بثها، من ناحية أخرى أشارت Shazam أن هذه الميزة ستكون صديقة للبطارية أي انها لن تستهلك الكثير من موارد بطارية الاندرويد، ولكن على الرغم من ذلك فتشغيلها ساعات طويلة بكل تأكيد سيرجع بالسلب على البطارية، والآن يمكنك الإستفادة من هذا التحديث بتحميله وذلك بالإنتقال لصفحته على متجر قوقل بلاي من هنا.

  • مسلم

    ما حكم الاستماع إلى الأغاني؟

    الاستماع إلى الأغاني لا شك في حرمته وما ذاك إلا لأنه يجر إلى معاصي كثيرة، وإلى
    فتن متعددة، ويجر إلى العشق والوقوع في الزنا، والفواحش، واللواط، ويجر إلى معاص
    أخرى، كشرب المسكرات، ولعب القمار، وصحبة الأشرار، وربما أوقع في الشرك، والكفر
    بالله، على حسب أحوال الغناء، واختلاف أنواعه، والله جل وعلا يقول في كتابه العظيم:
    وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ
    لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ
    لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ * وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِراً
    كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْراً فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ
    أَلِيمٍ[1]
    فأخبر سبحانه أن بعض الناس يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله، قرئ ليضل بضم
    الياء، وقرئ ليضل بفتح الياء ومع كسر الضاد فيهما، واللام للتعليل، والمعنى أنه
    بتعاطيه واستعاضته لهو الحديث وهو الغناء، يجره ذلك إلى أن يضل في نفسه ويضل غيره،
    يضل بسبب ما يقع في قلبه من القسوة والمرض، فيضل عن الحق لتساهله بمعاصي الله،
    ومباشرته لها، وتركه بعض ما أوجب الله عليه، مثل ترك الصلاة في الجماعة، وترك بر
    الوالدين ومثل لعب القمار، والميل إلى الزنا، والفواحش، واللواط، إلى غير ذلك مما
    قد يقع بسبب الأغاني.

    قال أكثر المفسرين: معنى لهو الحديث في الآية الغناء، وقال جماعة آخرون: كل صوت
    منكر من أصوات الملاهي فهو داخل في ذلك، كالمزمار والربابة والعود والكمان وأشباه
    ذلك، وهذا كله يصد عن سبيل الله، ويسبب الضلال والإضلال.

    وثبت عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه الصحابي الجليل أحد علماء الصحابة رضي الله
    عنهم أنه قال في تفسير الآية: (إنه والله الغناء، وقال إنه
    ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل). والآية تدل على هذا المعنى،
    فإن الله قال: وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ
    الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً
    أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ[2]
    يعني يعمي عليه الطريق، كالسكران، لأن الغناء يسكر القلوب، ويوقع في الهوى،
    والباطل، فيعمى عن الصواب إذا اعتاد ذلك، حتى يقع في الباطل من غير شعوره، بسبب
    شغله بالغناء، وامتلاء قلبه به، وميله إلى الباطل، وإلى عشق فلانة وفلان، وإلى صحبة
    فلانة وفلان، وصداقة فلانة وفلان، وَيَتَّخِذَهَا
    هُزُواً معناه هو اتخاذ سبيل الله هزوا، وسبيل الله هي دينه، والسبيل
    تذكر وتؤنث، فالغناء واللهو يفضي إلى اتخاذ طريق الله لهوا ولعبا، وعدم المبالاة في
    ذلك، وإذا تلي عليه القرآن تولى واستكبر، وثقل عليه سماعه، لأنه اعتاد سماع الغناء،
    وآلات الملاهي، فيثقل عليه سماع القرآن، ولا يستريح لسماعه، وهذا من العقوبات
    العاجلة، فالواجب على المؤمن أن يحذر ذلك، وهكذا على كل مؤمنة الحذر من ذلك وجاء في
    المعنى أحاديث كثيرة، كلها تدل على تحريم الغناء، وآلات اللهو، والطرب، وأنها وسيلة
    إلى شر كثير، وعواقب وخيمة.

    وقد بسط العلامة ابن القيم رحمه الله في كتابه (إغاثة اللهفان) الكلام في حكم
    الأغاني وآلات اللهو، فمن أراد المزيد من الفائدة فليراجعه، فهو مفيد جدا، والله
    المستعان، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.

    [1] سورة لقمان الآيتان 6، 7

    [2] سورة لقمان، الآية 6

    http://www.binbaz.org.sa/fatawa/1602

    • قاسمي محمد

      جزاك الله كل خير يا مسلم
      لاكن لا حياة لم تنادي : هذه المدونة على قدر فائدتها على قدر علمانيتها فهي لا تعير لدين اي معيار :
      مرة صور نساء و مرى اخرى اخبار عن برامج ماجنة – نسأل الله لنا و لهم الهداية

      • تبغى الدين روح موقع اسلام ويب لا تجي تبحث بمواقع تقنية وتزعجنا أنت وياه

    • Simo

      ذكر الأمام السيوطي في أسباب النزول عن ابن عباس قال نزلت في النضر بن الحارث أشترى قينه و كان لايسمع باحد يريد الإسلام إلا انطلق به إلى قينته فقال :أطعميه وأسقيه وغنيه وقال هذا خير مما يدلك إليه محمد من الصلاة والصيام وأن تقاتل بين يديه ، فنزلت .
      فهذا سبب نزول الأيه وابن مسعود رضي الله عنه كان قديم الإسلام وكان مع النبي صلى الله عليه وسلم بمكه قبل الهجرة، فكان يرى هولاء الكفار يشترون الجواري عمداً لإضلال الناس والتشويش على دعوة الحق ويدعون الناس إ لى سماع الغناء وترك الإسلام ،فتفسيره مناسب لطرفٍ من واقع حال أولئك
      الكفار الذين كانوا يقولون لاتسمعوالهذاالقرآن وألغو فيه لعلكم تغلبون فلا يصح أن يقتطع من بيان الآيه تفسير بن مسعود الذي جرى مجرى المثال لما كان يفعله المشركون بقصد الصد عن سبيل الله ، ويستدل به برهاناً على تحريم كل غناء

      ثم الغناء حسب الاية مثله مثل اي شي محرم اذا ادى للهو عن سبيل الله
      كلامك العادي مع عائلتك اذا بيلهيك عن العبادات والطاعات فهو حرام.
      الغناء كما قال الشيخ الشعراوي اذا فيه مجون وبعد عن العقيدة والهاء عن العبادات فهو حرام,

      وجزاك الله خير

  • رامي السهام

    يلعنك انت وامثالك يامن تحرمون الحياة علينا وانتم اخس الخلق واحقرهم . تخلف وانحطاط في كل شيء . هذه التقنية التي تستخدمها هي تقنية غربية صنعها (الكفار) يا حمار عليك بعدم استخدامها ان كنت تفتي بكل شيء حرام . يا ملعون

  • اسمي عادل

    يا من تحرمون سماع الاغاني انتم لا تستحقون العيش الا في الغابات كالانسان القديم ياكل ويشرب مع الحيوانات وينام معها هناك مكانكم الطبيعي . اما هنا مع الانسان فلا وجود لكم الا في مجاري الصرف الصحي . خسأتم يا انذال

  • تفوا عليكم

    انا متاكد تماما باني لو فتحت هواتفكم لوجدت صورا وفديوهات يندى لها جبين الانسانية يا من تحرمون سماع الاغاني . انتم ثلة من الحيونات الكاسرة الوحشية لو اعطيت الفرصة لاكلتنا جميعا وبنفس راضية هههه . تفوا عليكم

تعليقات عبر الفيسبوك