حياتنا الرقمية في رمضان، كيف تستثمر التقنية لصالحك خلال الشهر الكريم

oa_Ramadan

هاهو رمضان على الأبواب، يطرق علينا حياتنا ليغيرها رأساً على عقب، أوقاتنا، أنشطتنا، اهتماماتنا، قلوبنا، وكذلك حياتنا الرقمية، فبالتأكيد لن يكون تعاملنا مع الانترنت وتطبيقات الهواتف الذكية في رمضان كما هو الحال في الأيام العادية، يجب ان تتغير العادات وتتبدل الجلسات، لذلك، فقد خصصنا هذه المقالة كي نناقش معكم أعزائنا القراء موضوع حياتنا الرقمية في رمضان.

تطبيقات القرآن الكريم

هذه التطبيقات هي أهم ما يجب أن يتواجد في هاتفك الذكي، ويفترض أن تكون أكثر التطبيقات التي تستهلك فيها وقتك، أكثر من الفيس والسناب والواتس ، فرمضان هو رحلة روحانية للإرتقاء نحو مدارج الكمال الإنساني الذي لن يصل إليه أي انسان بعد الرسل عليهم السلام، لكن فقط لمن أحسن استغلاله.

ليكن رمضان هذا العام شهر التدبر والغوص في أسرار القرآن الكريم، ليكن رحلة تأملية وتفكرية في آيات الله المكتوبة والمنظورة، من خلال آيات القرآن الكريم، لنهتم بالتدبر أكثر من عدد الحروف والكلمات التي نقرأها، لنتعرف على المعاني وأسباب النزول وأقوال المفسرين في تلك الآيات، ولتكن التقنية مساعدة لنا في بلوغ هذا الهدف.

استعمل برامج القرآن الكريم في شهر رمضان من أجل تلاوة القرآن والتعرف على المعاني وأسباب النزول، استعمل تطبيق (Ayat) مثلاً الذي يأتي مع عدة تفاسير، وفي كل مرة تتلو القرآن، تمهل وحاول أن تفهم وتغوص في أعماق الآيات، حمل أكثر من تفسير وليس واحد فقط، انصحك أن يكون تفسير (الوسيط) لطنطاوي أحد تلك التفاسير لسهولته، واجعل من الهاتف الذكي معيناً لك للفهم والتدبر.

استثمر الفيسبوك

لن أقول لك اعتزل الفيسبوك نهائياً، لكن استثمر استخدامك له، هنالك الكثير من الصفحات في الفيسبوك التي تنشر الفوائد واللطائف والمواد المفيدة في تقريب القلب إلى خالقه، سواءً كانت مواداً مقروءة أو مرئية، لذلك فالفكرة هي في استخدام خاصية (الاهتمامات)

خاصية (الاهتمامات) تتيح لك إنشاء قوائم خاصة بموضوعات تحددها أنت كيفما تريد، كل قائمة تحتوي على صفحات فيسبوكية تختارها أنت وتضيفها إلى هذه القائمة، بحيث لا تظهر في هذه القائمة إلا منشورات تلك الصفحات فقط، للقراءة أكثر عن هذه الخاصية وطريقة الاستفادة منها، اقرأ هذه الصفحة من الدليل الرسمي للفيسبوك.

واجهة الفيسبوك الرئيسية مليئة بكل شيء، وكل زيارة سريعة لها تكلفنا الكثير من الوقت، والوقت ثمين في رمضان، لذلك أنصحك أن تنشئ (قائمة اهتمام) وتضع فيها الصفحات المفيدة فعلا في رحلتك الروحانية في شهر رمضان، المحتوى الذي يقربك بشكل فعلي إلى الله سبحانه وتعالى، ثم احتفظ بصفحة هذه القائمة في المفضلة في المتصفح، وعندما تقرر أن تزور الفيسبوك، زُر تلك الصفحة بدلاً من الصفحة الرئيسية.

تطبيقات الأذان والأذكار

هنالك العديد من التطبيقات الخاصة بالتذكير للصلوات، وكذلك تطبيقات الأذكار، سأعرض عليك بعضها في الفقرة التالية، لكن قبل ذلك أنصحك أخي الكريم أن تخطط منذ بداية الشهر الكريم لأفضل اسثمار له، وخاصة في مسألة الصلوات وصلوات الجماعة، واجعل تطبيقات التذكير للصلوات معينة لك في ذلك.

مثلاً يمكن أن تحدد وقت التنبيه قبل الأذان بوقت كافٍ من أجل التبكر إلى المسجد ومن ثم قراءة شيء من القرآن قبل الصلاة، أو يمكن تحديد وقت التذكير للمغرب قبل الأذان بربع ساعة من أجل قراءة أذكار المساء، فيما يلي بعض التطبيقات المفيدة للهواتف الذكية:

صلاتي (أندرويد) : تطبيق مميز للتذكير بمواعيد الأذان، يوفر خيارات عديدة للتحكم بالتنبيه بشكل كامل

إلى صلاتي (آيفون): متخصص أيضاً للتنبيه للصلوات مع خصائص أخرى كثيرة

قمر دين (أندرويد) (آيفون) تطبيق مفيد لمتابعة العبادات والشعائر بشكل يومي لمراقبة منحنى إيمانك.

اليوتيوب بديلاً عن التلفاز

أعتقد أنك لم تعد تشاهد التلفاز مثلي، فلماذا نشاهده ولدينا ما نريد من البرامج الرمضانية على اليوتيوب، بالنسبة لي؛ كل البرامج الهادفة التي يتم انتاجها في رمضان تنزل في اليوتيوب وبدون اعلانات أيضاً.

في الغالب ستقوم بوضع جدول يومي لك في رمضان، والمشكلة أن القنوات الفضائية لديها جداولها الخاصة، وربما هنالك بعض البرامج الهادفة الخاصة وبعض الشخصيات التي لا تظهر إلا في رمضان وانت تريد متابتعها، لذلك فاليوتيوب هو الحل لأنك ستتحكم بالوقت وليس القناة، تشاهد الحلقة في الوقت الذي تريد بما يناسب جدولك اليومي.

قم بعمل قائمة بالبرامج الرمضانية المهمة لك، حاول أن لا تكون كثيرة فالبرامج المميزة كثيرة وانت وقتك محدود، ثم اشترك في القنوات اليوتيوبية الخاصة بكل برنامج، وفي كل يوم ، خصص وقت لليوتيوب لمشاهدة برامجك المفضلة.

قاطع مجموعات الواتساب

تطبيقات التراسل الفورية وُجدت أساساً من أجل المراسلة الشخصية والتواصل مع الأهل والاصدقاء، لكنها للأسف قد انقلبت عند البعض إلى برامج للخواطر والحكم والأخبار والدردشة والكلام الكثير و ال…..الخ، البعض مشترك في الكثير من المجموعات، وكل مجموعة فيها الكثير من المنقولات والكلام الكثير الغير هام الذي ربما تقضي لقراءته ساعة كاملة من وقتك الثمين دون أي فائدة لا دنيوية ولا أخروية.

شهر رمضان الوقت فيه ثمين جداً، فحاول أن لا تضيعه فيما لا يفيد، انظر إلى واجهة تطبيق الواتساب في هاتفك، تأمل في المجموعات الغير مفيدة واخرج منها إن كان بالإمكان، ثم ابحث عن المجموعات المفيدة لكن الغير مهمة، وصمتها كي لا تزعجك بإشعاراتها، ثم اقضي رمضانك بعيداً عن الواتساب (وبقية برامج التراسل الأخرى مثل التليجرام ولاين وغيرها).

خفف زحمة السناب شات والتليجرام

أعتقد انك تعاني من ازدحام شديد في السناب شات والتليجرام، فدائماً ما تكتشف قنوات وحسابات مفيدة ثم تضيفها إلى التطبيق من أجل متابعتها، إلى أن أصبح التطبيق مليئ ومزدحم، حتى أصبحت متابعة جديد كل تلك الحسابات والقنوات يسرق منك عدة ساعات كل يوم، لذلك قم بتخفيف الازدحام.

القنوات التليجرامية والحسابات السنابية التي لن تتابعها في رمضان قم بحفظ كودها أو رابطها في صفحة في مذكرتك داخل الهاتف ثم اخرج منها في فترة رمضان فقط، ثم عد إليها بعد رمضان، خفف الازدحام وأبقي على الأهم فقط، وخاصة تلك القنوات والحسابات التي تقربك من الله وتزيد مستوى الروحانية في قلبك.

تعليقات عبر الفيسبوك