للمرة الثالثة: أبل تعيد توظيف خبير الأمن والتشفير “جون كالاس”

نعلم جميعًا قصة أبل مع مكتب التحقيقات الفيدرالي، فضلًا عن المسؤولين الأمريكيين الآخرين، والحرب التي اندلعت فيما بينهم بشأن فك تشفير الآيفون لأجل التحقيقات الجنائية. ولأن مكتب التحقيقات بدأ في تحدي أبل في اختراق الآيفون، بدأت أبل هي الأخرى في معركتها خطوة بعد خطوة. ومن إحدى انتصارات أبل، هو ما أعلنت عنه أمس من إعادة توظيف جون كالاس، الخبير الأمني ومهندس التشفير، الذي كان يعمل في الشركة في التسعينات، وكذلك خلال الفترة 2009-2011.




شارك كالاس في تأسيس قطاعات الأمن والاتصالات في العديد من الشركات، ولذلك يحظى بالاحترام في هذا المجال. وعندما كان يعمل في شركة أبل، صَمَّم نظام التشفير لحماية البيانات المخزنة على نظام تشغيل أجهزة ماك، وقد وضع تحسينات السلامة العامة في أجهزة الماك والآيفون.

ورفضت الشركة التعليق على ذلك الأمر، وأنها أعادت كالاس للعمل للمرة الثالثة من جديد داخل الشركة، لكن من المتوقع أن كالاس سيعمل على تحسين أنظمة أمن أجهزة الشركة؛ لمواصلةِ – نَطْح – السُّلُطات التي تُصِرُّ على اختراق الآيفون.

المصدر: Reuters