آبل تغري المطورين الهنود وتساعدهم لصناعة تطبيقات iOS

IOS DEVELOPER

كان تيم كوك مشغول للغاية خلال الأيام القليلة الماضية، بعد أن اختتم زيارته إلى الصين توجه إلى الهند في مسعى منه للإنفتاح على أكبر أسواقها الدولية الجديدة.




أعلنت آبل عن افتتاح مسرعة تطوير وتصميم تطبيقات جديدة في الهند لمساعدة المطورين الذين يعملون على تطوير تطبيقات لأجهزة آبل المختلفة لكل أنظمة التشغيل من الأجهزة المحمولة والمكتبية وحتى الساعة.

ستبدأ المسرعة أعمالها مطلع العام القادم في Bangalore، وتقول آبل أنها ستساعد في تعليم المطورين الممارسات المثلى في تطوير التطبيقات وأيضاً الإستفادة من خبراتهم في تصميم وتطوير تطبيقات عالية الجودة تعمل على نظام iOS.

كما ستشمل جهود آبل في الإرشاد والتوجيه للمطورين مع لغة البرمجة الجديدة سويفت لصناعة تطبيقات جيدة تعمل على مختلف أجهزة الشركة.

تطلق آبل وصف “مسرعة” على ما تنوي فعله لكن هذا الوصف ليس دقيقاً تماماً، فالشركة لن تستثمر في التطبيقات التي يعمل عليها المطورين بل فقط ستساعدهم في التطوير والتصميم من خلال تقديم الأدوات والدعم اللازم، وسيقدم خبراء من آبل جلسات اسبوعية خاصة مع المطورين لمساعدتهم في مراجعة تطبيقاتهم وتحسينها.

تعلم آبل جيداً أن التطبيقات عامل أساسي في نجاح منصتها وتسويق أجهزتها، وبعد أن حققت نجاح كبير في الصين، حان وقت الهند لإختراقها وليس هناك أفضل من تطبيقات محلية صنعها مطورين هنود لمواكبة ما يحتاجه المستخدم الهندي تحديداً.

وتعد مقاطعة Bengaluru مقر للشركات الناشئة التقنية الهندية أكثر من أي مقاطعة أخرى، ويعمل حوالي مليون شخص في القطاع التقني وأكثر من 40% من الخريجين الجامعيين يتخصصون في هندسة وتقنية المعلومات.

المصدر