“هواوي تطلق أول منتدى لكبار الشخصيات في مجال شبكات البرودباند وتحصد جائزة “الابتكار في شبكات الجيل الخامس” خلال الدورة الأولى لمؤتمر وجوائز شبكات التطور طويل الأمد والجيل الخامس بالمنطقة

دبي، الإمارات العربية المتحدة-12 مايو 2016: حصلت شركة “هواوي”، الشركة الرائدة عالمياً في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، على لقب “أفضل مبتكر لشبكات الجيل الخامس (5G)” في الدورة الأولى لجوائز شبكات التطور طويل الأمد (LTE) والجيل الخامس (5G) وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتي أقيمت في فندق كونراد دبي.

Huawei- Best 5G Innovator

ووصف السيد صن شياوفنغ، نائب رئيس المبيعات وتسويق الحلول في الشرق الأوسط، هذا الإنجاز قائلاً:

“يسعدنا الفوز بهذه الجائزة التي تجسد التزامنا بتطوير مسار قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المنطقة، وإيماننا المطلق بدعم كافة أوجهه. وبينما تواصل المنطقة توظيف إمكانات تقنية التطور طويل الأمد (LTE) وتوسيع شبكاتها، تحرص “هواوي” على ترسيخ مكانتها كواحدة من الشركات الابتكارية الرائدة في سوق الشبكات ذات النطاق العريض، والتي يمكنها رفد القطاع بكافة الحلول المتطورة التي تلبي احتياجات العملاء وترتقي لتطلعاتهم واستراتيجياتها المستقبلية. ومع الشروع في تنفيذ العديد من الخطط الطموحة بالمنطقة في مجال الشبكات ذات النطاق العريض، نؤمن بأن منطقة الشرق الأوسط ستقود مرحلة التطور في شبكات الجيل الخامس على مستوى العالم، وتعمل “هواوي” بدورها لتكون الشريك الاستراتيجي والخيار الأفضل للمساعدة في تحقيق هذا التطور”.

وكانت الدكتورة مارجريت هو، رئيسة تسويق الشبكات اللاسلكية لدى “هواوي” قد افتتحت المؤتمر باستعراض الخطة الخمسية للشبكات المتنقلة ذات النطاق العريض.

وأوضحت أن تطور الشبكات المتنقلة ذات النطاق العريض سيجعل حلم “كل شيء باستخدام الهاتف النقال” أمراً واقعياً. وبغية الوصول إلى هذه الرؤية، ينبغي علينا تطوير المعايير بين مختلف المجالات ودمجها ببعضها البعض فضلاً عن احتواء التكاليف وتشجيع التعاون بين الأطراف المعنية، ومن شأن هذه العوامل الثلاثة أن تدفع عجلة النمو في السوق”. وأضافت قائلة: “نهدف إلى تحقيق ثلاثة أهداف رئيسية على مستوى العالم بحلول العام 2020 وهي: دعم 6.7 مليار مستخدم للشبكات المتنقلة ذات النطاق العريض ودعم الاتصال بمعدل 1 جيجا بت/الثانية، ودعم مليار اتصال بشبكة إنترنت الأشياء. أما بالنسبة للمنطقة على وجه الخصوص، فنحن على ثقة من اقتراب نشوء عالم متصل بالكامل يتميز بعدد غير محدود من الفرص. ويتطلب تحقيق هذه الأهداف الاستفادة المثلي من التكنولوجيا وابتكار نماذج الأعمال الأكثر كفائة، ناهيك عن التعاون بين مختلف الأطراف”.

حضر المؤتمر أكثر من 600 خبير في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمناقشة الشبكات المتنقلة ذات النطاق العريض وغيرها من التقنيات الناشئة، في حين أنشأت “هواوي” شراكات مع مشغلي الاتصالات والمحللين والمنظمين ولفيف من رواد التكنولوجيا الآخرين بغية وضع منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في صدارة عالم اليوم المتصل ورسم خارطة المستقبل نحو شبكات الجيل الخامس.

وبالتعاون مع شركة “انفورما” التي نظمت الحدث، استضافت “هواوي” المنتدى الأول لكبار الشخصيات في مجال الشبكات المتنقلة ذات النطاق العريض على هامش المؤتمر، حيث حضر عدد من كبار المسؤولين في مجال خدمات العملاء ونواب الرؤساء من أكثر من 15 شركة اتصالات في المنطقة . وكان من بين الضيوف رواد قطاع الاتصالات وكبار المدراء التنفيذيين من شركة “أوفوم” (OVUM)، بالإضافة إلى ممثلين عن هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية. وأشار السيد محمد مدكور، نائب رئيس تسويق الشبكات اللاسلكية لدى “هواوي” بأن الشبكات ذات النطاق العريض النطاق قد أتاحت الفرصة لظهور مجموعة من نماذج الأعمال الجديدة، وساعدت على إعادة بناء الصناعات التقليدية بصورة فعالة وحسنت الكفاءات بصورة عامة ودعمت مسار الارتقاء بتجربة مستوى المعيشة للجميع.

الجدير بالذكر أن “هواوي” أبرمت المزيد من الشراكات الدولية المفتوحة حول تقنيات الجيل الخامس مع أكثر من 20 مشغل مثل اتصالات وفودافون وتليفونيكا وتيليا سونيرا.

تعليقات عبر الفيسبوك