جيمس كومي: التشفير هو “وسيلة ضرورية” للجماعاتِ الإرهابية

apple-vs-fbi-logo-seal

ذكرت وكالة الأنباء رويترز أن جيمس كومي – مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي – أوضح أنه سيكون هناك المزيد من الدعاوي القضائية بين المكتب والشركات المُصَنِّعَة؛ حتى يتمكنوا من فك تشفير الأجهزة.

وقال كومي إن “التشفير هو وسيلة أساسية وضرورية للجماعاتِ الإرهابية”. وأشار إلى أن ميزة التشفير التي أدرجتها شركة واتساب مؤخرًا في ظل القضية المُثارة بين مكتب التحقيقات الفيدرالي وأبل، أثرت كثيرًا على أعمالهم. في حين نفى وجود نية “في الوقت الراهن” عن رفعِ دعوى قضائية ضد الفيسبوك بسبب ذلك. وصرَّح بأن النقاش حول التشفير قد بدأ لتوِّه.

يُذكر أن مكتب التحقيقات الفيدرالي قام بالعمل على ما يقرب من 4000 جهاز منذ أكتوبر الماضي، وتمكَّن من فك تشفير 500 جهاز منهم.

وعلى عكس ما كان يتوقع، بَيَّنَ كومي أن الأداة الخاصة بفك تشفير آيفون واقعة سان برناردينو لم يتم استخدامها لفتح أيّ من الـ 500 جهاز المذكورين آنفًا، على الرغم من أن الوكالة تسعى للحصولِ على أداةٍ للعمل على فك تشفير أجهزة أخرى.

حقيقة، سئمت من هذا المسلسل الأمريكي، لكني أتوقع نهايته في شهر سبتمبر المقبل!

المصدر: Reuters


تعليقات عبر الفيسبوك