شاومي وهواوي ترغبان في إطلاق هواتف ذكية بشاشات منحنية

جالاكسي نوت 5 جالاكسي إس 6 إيدج بلس

كشفت سامسونج في سبتمبر 2014 عن هاتف جالاكسي نوت إيدج مع شاشة منحنية من إحدى الجوانب، ثم بعد ذلك أطلقت جالاكسي إس 6 إيدج وجالاكسي إس 6 إيدج بلس بشاشة منحنية من الجانبين، وأخيرًا كان جالاكسي إس 7 إيدج. والآن، يبدو أن الشركات المنافسة الأخرى ترغب في عدم تفرّد سامسونج بهذه الميزة في سوق الهواتف الذكية.

ذكرت المصادر أن كل من هواوي وشاومي ترغبان في الحصول على أكبر حصة ممكنة من سوق الهواتف الذكية، وترى كل منهما أن توفير أجهزة بهذا النوع من الشاشات من شأنه أن يجذب المزيد من المستخدمين.

وتخطط هواوي للقضاء على فئة إيدج من سامسونج من خلا إطلاق هاتف بشاشة منحنية يُدعى “مايت إيدج” بمعالج كيرين 950 ثماني النواة وبمعمارية 64 بت، بالإضافة إلى 4 جيجا بايت من ذاكرة الوصول العشوائي.

أمَّا شاومي فخطتها هي الأخرى إطلاق هاتف بشاشة منحنية يُدعَى “مي إيدج”، الذي من المتوقع أن يأتي بمعالج سناب دراجون 820، وأيضًا بذاكرة وصول عشوائي تبلغ 4 جيجا بايت.

ويُشاع أن كلا الهاتفين سيتم إطلاقهما في فعاليات معرض إيفا برلين 2016 في شهر سبتمبر المقبل. تُرَى، هل ستتمكَّن سامسونج من الصمود أمام تلك الهواتف، التي بالتأكيد ستأتي بأسعارٍ تنافسية؟

المصدر: Android Headlines


  • رامي

    فئة الايدج لها حقوق ملكية تعود لسامسونغ وان ارادت اي شركة اصدار هاتف بشاشات منحنية فعليها دفع حقوق استغلال هذه الملكية والفاهم يفهم

    • أحمد

      وهل أنت محامي لسامسونج ؟ يا أخي دعهم يقوموا بتطوير أجهزة جديدة والمشتري هو المستفيد من المنافسة ….على الأٌقل هواوي تستمع لطلبات الزبائن من خلال توفير أجهزة متطورة بشريحتين وذاكرة داخلية أكبر وكاميرات قوية ..

تعليقات عبر الفيسبوك