تيليغرام تنفي شائعة استحواذ قوقل عليها بمليار دولار

google-telegram

ظهرت بعض التقارير صباح اليوم تقول بأن شركة قوقل أجرت مباحثات مع تطبيق المحادثة الشهير تيليغرام في مسعى للإستحواذ عليه بصفقة تصل قيمتها إلى مليار دولار. الآن نفى متحدث بإسم تيليغرام هذه الأنباء.

وقال المتحدث أن هذا محض هراء وليست هناك أية محادثات للإستحواذ ولا خطط لأي شيء مشابه واضعاً نهاية لإشاعة لم تدم طويلاً وعلى الأرجح لم نسمع بها.

بكل الأحوال سعي قوقل وراء تطبيق دردشة ناجح ليس جديد، سبق وأن ظهرت شائعات قبل ثلاثة أعوام عن خطتها للإستحواذ على واتساب بمبلغ مليار دولار، وقبل عامين ظهرت تقارير تقول أن المبلغ وصل إلى 10 مليار دولار، لكن بالنهاية اشترت فيس بوك الواتساب بمبلغ 19 مليار دولار.

كانت التقارير اليوم تقول عن لقاء جمع مدير قوقل Sundar Pichai و مؤسس تيليغرام Pavel Durov لمناقشة صفقة الأستحواذ. لكن مصادر مقربة من Durov تقول أن اللقاء حصل قبل عام من الآن وكانت هناك نية صريحة في مناقشة بيع تيليغرام.

لم تحقق قوقل أي نجاح مهم في مجال التواصل الفوري، سابقاً كان هناك Gtalk المدمج مع جي مايل، وبعد فصله في خدمة خاصة ثم إطلاق هانغ اوتس ضمن قوقل بلس وبعد فصلها بشكل مستقل، لاتزال قوقل تبحث عن نجاح مستدام في هذا المجال يصل إلى مستوى واتساب، مسنجر فيس بوك من حيث أعداد المستخدمين ونشاط الخدمة.

بالنظر إلى تيليغرام ونموه مؤخراً الذي وصل إلى 100 مليون مستخدم لاشك أنه في الطريق الصحيح نحو كسب أعداد متزايدة من المستخدمين، مع إطلاق مزايا جيدة مثل البوتات، أصبحت فيس بوك أيضاً تنافسه وقدمتها في مسنجرها.

في ديسمبر الماضي ظهر تقرير من وول ستريت جورنال يقول أن قوقل تطور خدمة تواصل فوري جديدة تعتمد على الذكاء الصنعي، ما يعني أنها تعمل في مجال البوتات ربما أيضاً.

المصدر

  • salah

    خطأ!!….غباء من قوقل التفكير في شراء تيليغرام لأن أغلب مستخدميه مهتمين بالخصوصية بشكل رئيسي ما يعني ابتعادهم عنه حال تبعيته لقوقل (أنا أولهم)
    ينبغي على قوقل شراء فايبر, فهو المنافس الرئيسي لواتساب, لديه عدد مستخدمين كبير مقارنة بالتطبيقات الأخرى وسيكون الأفضل لقوقل ومكان لها في ساحة برامج الدردشة والتواصل الاجتماعي الذي تسيطر عليه فيس بوك وميكروسوفت

تعليقات عبر الفيسبوك