مكتب التحقيقات الفيدرالي: البيانات التي حصلنا عليها بعد اختراق الآيفون في غاية الأهمية

آيفون 5 سي

وفقًا لشبكة سي إن إن، ذكر خبراء من مكتب التحقيقات الفيدرالي أن البيانات والمعلومات التي تم الحصول عليها بعد اختراق هاتف آيفون 5 سي، الذي كان يمتلكه سيد فاروق – أحد مُسلّحي حادث سان برناردينو – كانت في غاية الفائدة والأهمية للتحقيقات، وذلك على الرغم من أن كم المعلومات في حدّ ذاتها ليس كبيرًا.

وخَلُصَ التقرير إلى أن الهاتف لا يتضمَّن أي دليل على أن فاروق كان على اتصالٍ مع أعضاء من جماعة داعش، وذلك خلال الـ 18 دقيقة التي فشل فيها مكتب التحقيقات الفيدرالي في مراقبة الاتصالات بين منفّذي هجوم سان برناردينو.

الآن لا تزال التحقيقات مستمرة، حيث تهدف هذه المرة لمعرفة ما إذا كان فاروق وزوجته – ناشفين مالك -، كانا على اتصالٍ مع بالتنظيم بوسيلة أخرى خلال الحادث أم لا.

استمر مسلسل Apple VS. FBI بشأن فك تشفير الآيفون لعدَّةِ أسابيع، وفي حين رفضت أبل الانصياع لطلبات الحكومة والمكتب بفك التشفير – بحسب الرواية -، إلا أن مكتب التحقيقات الفيدرالي قرر استئجار جهة أخرى لاختراق الآيفون. بعدها أعلن المكتب أنه تمكَّن من إيجاد طريقة لفك تشفير الهاتف وتنازل عن الدعوى المرفوضة ضد أبل.

المصدر: CNN


تعليقات عبر الفيسبوك