هواوي اونور تحقق 100% ارتفاعا في مبيعاتها الإلكترونية خلال مهرجان أونور العالمي في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة

حقق مهرجان أونور العالمي نجاحاً ضخماً بعد إقامته للمرة الأولى في الشرق الأوسط بين 6 و 8 أبريل. فإن مهرجان أونور العالمى يعد مبادرة فريدة من علامة هواوي أونور جرت في 17 دولة منها العديد من دول أوروبا، إلى جانب إقامته لأول مرة في الإمارات والشرق الأوسط – حيث قدم موقع honorarabia.com منصة متميزة للأنشطة والعديد من   العروض الترويجية الفريدة.

White 4x photo front

وخلال الأيام الثلاثة للمهرجان، حققت أونور زيادة قدرها 100% في المبيعات الإلكترونية بالشرق الأوسط، حيث أدى ارتفاع حركة استخدام الموقع إلى مواصلة توريد وعرض المنتجات التي تشهد إقبالاً كبيراً، وتتوفر بكميات محدودة لوقت محدد فقط.

 

وأعلنت العلامة عبر متجرها الإلكتروني honorarabia.com نتائج قوية في أولى مشاركات الشرق الأوسط على الإطلاق بمهرجان أونور العالمي، فيما احتفت بجمهورها واستهدفت مستخدمين جدد عبر عروضها الترويحية المتميزة. وشهدت الأيام الثلاثة أكثر من 100 ألف زائر إلى الموقع الإلكتروني، حيث تفاعل خلالها الجمهور عبر الموقع للفوز بالصفقات الرائعة التي تضمنت أجهزة honor 4x وأجهزة الشحن والعديد من اللوازم الإلكترونية الهامة.

honor world carnival

في تعليقه على الأمر قال كريس سان بايغونغ، نائب رئيس علامة هواوي أونور: “تفخر أونور بنجاح المهرجان العالمي في الشرق الأوسط هذا العام. وفي أعقاب نجاح الفعالية، أصبحنا على ثقة تامة من قدرة منصتنا honorarabia.com على تلبية الطلب المتزايد باستمرار على الإكسسوارات وأجهزة الهواتف الذكية. ولمواصلة نجاح المهرجان العالمي، نخطط لطرح مزيد من التقنيات المتطورة لتسهيل تجارب المستخدمين وزيادة شراكاتنا المميزة من جميع أنحاء العالم لنقدم لمستخدمينا مزايا رائعة.”

كريس سان بايغونغ، نائب رئيس علامة هواوي أونور
كريس سان بايغونغ، نائب رئيس علامة هواوي أونور

 

 

حول علامة Honor

 علامة Honor هي العلامة الإلكترونية الأولى للهواتف الذكية في العالم، والتي تمكنت من الوصول إلى أكثر من 74 دولة في أقل من عام واحد، ولا زالت تواصل توسعها للدخول إلى الأسواق الجديدة والناشئة. بلغت إيرادات العلامة 2.63 مليار دولار أمريكي، وارتفع عدد الوحدات إلى 20 مليون جهاز، وهو رقم تتطلع أونور إلى مضاعفته مع نهاية العام 2015. تتطلع أونور إلى تحقيق ثورة في أسواق الهواتف الذكية بالشرق الأوسط وتغيير ملامحها من خلال نموذج أعمال يقوم على التجارة الإلكترونية وحسب. تؤمن أونور بقوة المنصات الرقمية،  وتهدف إلى تمكين مزيد من الناس من الاستمتاع بعالم ذكي ومتواصل، فقد صممت لتلائم اتصال الإنترنت عبر الهواتف المتحركة وتستجيب لاحتياجات الجمهور. تتطلع العلامة للتطور والنمو بالشراكة مع مستخدميها، وتتمثل فلسفتها في التركيز على الشجاعة والشغف والحيوية لدى جمهورها. فالشجاعة تدفع إلى الطموح والرغبة في التميز، والشغف لتحقيق تلك الطموحات والحيوية التي تتمثل في أسلوب المستخدم وصفاته. إنها علامة “للشجعان”.

تعليقات عبر الفيسبوك