وزارة التجارة السعودية تسمح بتسجيل نشاط “التجارة عبر الإنترنت” رسمياً

شعار1

تعدّ المملكة العربية السعودية من أكثر دول العالم العربي نشاطاً على الانترنت وحتى استخدامه في التجارة الإلكترونية. ولإعطاء صبغة قانونية لهذا النشاط فقد بدأت وزارة التجارة والصناعة بالسماح بتسجيل نشاط “التجارة عبر الإنترنت” والإعتراف به رسمياً.

هذا يعني لو كنت تزاول أي مهنة تجارية تتعلق بالانترنت يمكنك الآن تسجيله مع الوزارة رسمياً وإصدار سجل تجاري خاص بك. هذه الإستجابة من الوزارة جاءت بعد المطالبات المتعددة من التجار الذين يستخدمون الانترنت في أعمالهم.

وعبّرت وزارة التجارة والصناعة عن اهتمامها برواد الأعمال والمهتمين بالتجارة الإلكترونية وأنها تعمل على تسهيل إجراءات إصدار تراخيص السجلات التجارية إلكترونياً وحتى مراجعة الأنشطة التجارية المتاحة دورياً لترخيص أنشطة جديدة تظهر الحاجة إليها.

وبدأت الوزارة الصيف الماضي حملة للتعريف بالدليل الوطني للأنشطة الاقتصادية الذي تضمن عدة أنشطة تتعلق بالتجارة الإلكترونية، وبدأت بتطبيق الترميز على السجلات التجارية للمؤسسات الفردية ومن ثم توسعت لتشمل الشركات.

وقدمت الوزارة في الدليل أكثر من 2800 نشاط اقتصادي تم ترميزه بشكل دقيق وفق معايير التصنيف الدولية الصادرة عن منظمة الأمم المتحدة.

يذكر أن أحدث الإحصائيات تشير إلى وصول حجم سوق التجارة الإلكترونية في السعودية إلى 5.6 مليار ريال ولايزال أكثر من 60% من المتسوقين هم الرجال مع نمو واضح في اتجاه النساء نحو هذا النوع من التجارة.

وكانت قد ارتفعت نسبة أعداد المتسوقين السعوديين عبر الإنترنت بأكثر من 100% من 3.9 مليون شخص عام 2014 إلى 10.6 مليون شخص العام الماضي.

تعليقات عبر الفيسبوك