آبل طلبت من سامسونج تصنيع 100 مليون شاشة OLED

OLED-Contrast-compared-to-LCD

يبدو أن آبل حسمت أمرها للإتجاه نحو شاشات OLED العام القادم، بحسب تقارير جديدة فإن الشركة طلبت من سامسونج تصنيع 100 مليون شاشة من قياس 5,5 بوصة ستستخدمها في هاتف آيفون 7 اس.

جاء هذا الخبر في النسخة الصينية من صحيفة وول ستريت جورنال التي عادة تكون أخبارها دقيقة ونسبتها إلى مصدر خاص. ووقعت آبل مع سامسونج عقداً لمدة ثلاث أعوام لتزويدها بشاشات OLED هذا يعكس الإعتماد الكبير من آبل وأملها بأن تكون هذه الشاشات بديل أفضل من شاشات LCD الحالية.

من القياس المطلوب نعرف أن آبل ستستخدم هذه الشاشات بالنسخة الأكبر من آيفون 7 اس العام القادم، أي نسخة بلس أو أياً كان تريد تسميتها حينها. ولا نعرف بعد إن كانت ستبقي على شاشات LCD مع آيفون 7 اس ذي الشاشة الأصغر 4,7 بوصة أم أيضاَ ستقدم فيها شاشات OLED.

هذا التوجه من آبل له تداعياته الكبرى على العديد من المصنعين لاحقاً، حالياً سامسونج هي أكبر شركة تعتمد شاشات OLED بدلاً من LCD في هواتفها الذكية، مع دخول آبل لهذا السوق وبعقد ثلاثة أعوام سنلاحظ توجه أكبر مستقبلاً من باقي الشركات لاعتمادها خاصة أن تكاليف تصنيعها أصبحت أقل من LCD بالتالي ترفع من الهوامش الربحية لاسيما لدى الشركات الصينية التي تنافس سعرياً.

كما ذكرنا عدة مرات مزايا شاشات OLED عن LCD أنها أنحف بالتالي ستخفف من سماكة الآيفون وكذلك أقل استهلاكاً للطاقة وتعطي جمالية كبيرة للون الأسود ويبدو أكثر واقعية، لكن هذا على حساب سلبيات أخرى مثل عدم السطوع القوي والإشباع المبالغ به للألوان الأخرى التي تبدو أحياناً أنها غير واقعية، وهنا يجب أن تعمل آبل وسامسونج معاً للتخلص من هذه السلبيات.

المصدر

  • amin mousa

    الاشباع القوي هو خيار من اربعة خيارات تعتمدها سامسونج في اجهزتها وبامكان المستخدم التحكم بهذه الخيارات حسب رغبته ولكن الشائع عند مستخدمي اجهزةسامسونج وانا منهم تفضيل اعلى درجة اشباع او ما يسمى بالعرض السينمائي

تعليقات عبر الفيسبوك