السجن 24 شهر لصحفي ساعد أنونيموس

Matthew Keys

تم الحكم بالسجن لمدة 24 شهر على الصحفي السابق في وكالة رويترز “ماثيو كايز” بتهمة مساعدة مجموعة أنونيموس الشهيرة للقرصنة، وتمت إدانة ماثيو في العام الماضي ومن وقتها وهو يمثل أمام المحكمة في هذه القضية.

ما حدث ببساطة أنّ ماثيو قام بتسريب بيانات الدخول الخاصة بصحيفة لوس أنجلوس تايمز – واحدة من أكبر الصحف الأمريكية – إلى أفراد مجموعة أنونيموس، ونتج عن ذلك قيام المجموعة بالتلاعب بأحد المقالات المنشورة على الصحيفة في انتهاك واضح للميثاق الصحفي والإعلامي.

جدير بالذكر أنّ هذه العقوبة مُخففة أخذًا في الاعتبار أنّ الحكم في تهمة القرصنة الإلكترونية يصل إلى 25 عام في بعض الأحيان.

من جانب آخر، نشر ماثيو مقال صباح اليوم على موقع التدوين الشهير ميديم صرّح فيه أنّه سيظل ملتزمًا تجاه الصحافة مهما كان الناتج. ومن المنتظر أن يُسلّم ماثيو نفسه للسلطات في 15 يونيو ليقضي عقوبته، ثم يُخلى سبيله بعد ذلك مع إبقاؤه تحت الملاحظة.

المصدر

  • O M A R.

    يستاهل

تعليقات عبر الفيسبوك