مايكروسوفت ترضخ للصين وتصنع نسخة خاصة من ويندوز 10

china_front-728x410

تواجه الشركات الأمريكية دائماً رفضاً كبيراً من الصين عندما تريد دخولها. تلك الدولة العملاقة سكانياً تفرض قيود وتحكم كبير لا تسمح به الكثير من الشركات التقنية الأمريكية. مايكروسوفت رضخت وصنعت نسخة خاصة من ويندوز 10 وفق متطلبات الصين.

تعاونت مايكروسوفت في هذا المجال مع شركة CETC الحكومية المسؤولة عن التكنولوجيا والدفاع في الصين، وطورت نسخة خاصة من نظام تشغيلها تتوافق وتلبي المعايير الحكومية وسمتها “Zhuangongban”.

لم تكشف مايكروسوفت كثيراً عن التغييرات الموجودة في النسخة الصينية مقارنة بالنسخة العالمية، لكنها قالت أنها لا تحوي نفس التطبيقات و الخدمات الموجهة للمستخدمين الأفراد التي تأتي مع ويندوز 10 العالمي الذي يتضمن أدوات وتطبيقات أكثر للتحكم وإدارة الأجهزة وحمايتها.

لا تحتاج مايكروسوفت لأن تقولها علانية أن نسخة ويندوز 10 التي تلبي معايير الحكومة الصينية ستسمح للسلطات الأمنية بمراقبة المستخدمين أو على الأقل أن تبقى على إطلاع عم يفعلونه.

هذه النسخة الخاصة من ويندوز 10 والموافق عليها حكومياً ستسمح للسلطات بإستخدامها على أجهزة الحواسيب الحكومية في الدوائر الرسمية أيضاً ما يجعلها بعيدة عن رقابة مايكروسوفت نفسها وهو شيء جيد للصين بطبيعة الحال ويعني المبيعات لمايكروسوفت خاصة بعد ردة الفعل السيئة التي حصلت عند إجبارها على الترقية إلى ويندوز 7 أو 8.1 من ويندوز إكس بي.

تقارن الشركات التقنية الأمريكية بين جانبين، الدخول إلى سوق ضخم للغاية وتحقيق مبيعات كبيرة منه، أو البقاء خارجاً والتغني بحماية المستخدمين والحفاظ على أمن بياناتهم. مايكروسوفت اختارت خيانة مستخدميها ووقفت في صف الحكومة.

المصدر

  • Alibaba

    أخ محمد، هذا ما يسمى بالفرصة وليس الرضوخ! المقال سياسي أكثر من كونه تقني ولا عيب في ذلك غير أنك ادعيت أن مايكروسوفت “خائنة” دون أي دليل حقيقي، وختمت المقال متجاهلاً أن أي شركة في العالم هدفها الأساسي المال لتستمر، وللأسف لا أخلاق عالية في الأعمال وخاصة إن كان القانون يحميها. القيم السامية لا مكان لها حين تطلب منك الصين نسخة خاصة لتدخل سوق يقدر بمليارات الدولات. مايكروسوفت ستصنع نسخة لينكس إن اضطرت من أجل اختراق سوق الصين العظيم. وصدقني يا محمد، معظم الشركات العالمية “طينها واحد” 🙂

    • Simo

      للاسف في لغط كبير في المقال
      النسخة موجهه “للحكومة” الصينية وليست للافراد وفقط لاستخدامها في الدوائر الحكومية.
      لكن الكاتب للاسف ما قراء مصدر الخبر بشكل جيد واختار تصوير مايكروسوفت كخائنة للمستخدمين.
      طبعا من حق الشركة تطوير نسخة خاصة لجهه معينه مادامت في صالحها وتزيد ارباحها.
      عموما المستخدمين العاديين خارج الدوائر الحكومية يستخدموا نفس النسخة العالمية من ويندوز 10

      • محمد حبش

        عزيزي أشرت لهذه النقطة في الفقرة قبل الأخيرة. في الحقيقة هناك اختلافات بين المصادر، فالبعض يذكر أنها لنسخة المؤسسات الحكومية تحديداً وهو ما قلته في الخبر.

        سواء نسخة الأفراد، أو المؤسسات الحكومية، هناك نسخة مخصصة من ويندوز 10 تلبي متطلبات الصين لا مايكروسوفت.

  • ahmed

    خانت مستخدميها!!!
    شركه ربحيه بالدرجه الأولي وفرت نظامها معدل للحكومه الصينييه عشان تكسب يبقي خانت مستخدميها !!

تعليقات عبر الفيسبوك