ماجد للترفيه توسع انتشارها في العالم الرقمي

Majid

أعلنت شركة ماجد للترفيه، إحدى مؤسسات أبوظبي للإعلام، عن إطلاق موقع إلكتروني وتطبيق ذكي لقناة ماجد التلفزيونية، لتمنح بذلك الطفل العربي إمكانية دخول عالم “ماجد” المذهل في أي وقت ومن كل مكان حول العالم.

ويمكن من خلال الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي مشاهدة مقاطع الفيديو والأغاني والمشاركة في الألعاب ومطالعة أعداد المجلة بلمسة زر، وبذلك سيتمكن الأهل من توفير مصدر ترفيه وتسلية موثوق به لأبنائهم، أينما كانوا ووقتما شاؤوا.

وسيتمكن الأطفال من مشاهدة شخصياتهم المحبوبة مثل “ماجد” و”كسلان”، والعديد من البرامج المفضلة مثل “رحلة” و”أنا زهرة جونيور” و”روبوتك”، والاستمتاع بعالم متكامل من الترفيه والمعرفة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2 و 16 عاماً،  مع المساهمة في الوقت ذاته في نشر اللغة العربية الفصحى، وتأكيد أهمية التقاليد والثقافة والقيم العائلية.

وكانت قناة ماجد للأطفال قد انطلقت في سبتمبر 2015، بعد الشهرة العارمة التي اكتسبتها مجلة ماجد وشخصياتها المحبوبة، والتي أضحت ظاهرة ثقافية متأصلة في مختلف أرجاء العالم العربي.

وكان الانتشار الرقمي للقناة التلفزيونية قد تحقق من خلال منصات التواصل الاجتماعي، فيما يأتي إطلاق الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي ليشكِّل المرحلة التالية من هذا التقدم المتواصل، ليتيح بذلك إمكانية متابعة البرامج والشخصيات على مدار الساعة من مختلف أنحاء العالم.

وفي تصريح له قال سعادة محمد إبراهيم المحمود، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في أبوظبي للإعلام: “يمثل هذا الإنجاز خطوة هائلة بالنسبة إلى مؤسسة ماجد للترفيه، ولكن الأمر الأكثر أهمية أنه أصبح بمقدور الأطفال أن يقضوا أوقاتاً مسلية، مع ضمان راحة الأهل وثقتهم بنوعية وجودة المحتوى التربوي الذي يطّلع عليه أبناؤهم”.

وأضاف بقوله: “لقد شكّل إطلاق قناة ماجد نجاحاً هائلاً، وأتاح لنا الفرصة للوصول إلى ملايين المنازل في المنطقة. وبالتالي فإن إطلاق الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي، سيتيح إمكانية الاطلاع على المحتوى المتميز من جميع أنحاء العالم، وفي أي وقت”.

كما تحدث سعادة محمد إبراهيم المحمود عن أهمية هذا الإنجاز بقوله: “نتوقع أن يشكل هذا الإطلاق خبراً سعيداً بالنسبة للعائلات العربية المقيمة خارج منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والذين يجدون صعوبة في توفير مصادر موثوقة تقدم محتوىً تربوياً وترفيهياً باللغة العربية، وسنسعى لمواصلة تطوير منصاتنا الرقمية في سبيل تحقيق هذا الهدف”.

وأضاف: “لطالما كان إنتاج المحتوى التربوي والترفيهي من أهم الأهداف الأساسية بالنسبة إلينا، ونحن سعداء لتوفير هذه الأدوات الرقمية خلال عام القراءة، المبادرة التي تهدف لترسيخ ثقافة العلم والمعرفة في دولة الإمارات”.

وسيتضمن كلٌ من الموقع الإلكتروني والتطبيق الذكي أقساماً خاصة لمشاهدة مقاطع الفيديو، والمطالعة، والتعرف على الشخصيات، والمشاركة بالألعاب، فيما تتضمن الخطط المستقبلية توفير أقسام جديدة للأخبار ولائحة الفعاليات، إضافة إلى منطقة تفاعلية تمكّن المستخدمين من طرح آرائهم ومقترحاتهم للمساهمة في تحديد التطورات القادمة في المستقبل.

ويتوفر التطبيق الذكي على أجهزة “أندرويد” و”آي أو إس”، على أن تضاف ميزة “الحفظ للمشاهدة لاحقاً”، والتي ستتيح الفرصة لمشاهدة مقاطع الفيديو دون الاتصال بالإنترنت.

ومنذ إطلاق القناة قبل ستة أشهر، وصل عدد متابعي صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بمؤسسة ماجد للترفيه إلى 1.5 مليون متابع، مع معدل مشاركة عالٍ على فيسبوك، و300 مليون ظهور على تويتر خلال الربع الرابع من عام 2015 (مع الدخول ضمن قائمة الوسوم العشرة الأكثر انتشاراً لمدة عشرة أيام)، وأكثر من 40 ألف متابع على إنستغرام، وأكثر من 7 ملايين دقيقة مشاهدة على يوتيوب.

يمكن تحميل تطبيق ماجد مجاناً من “أبل ستور” و”بلاي ستور”، فيما يمكن زيارة الموقع الإلكتروني على الرابط التالي: http://majid.ae/

تعليقات عبر الفيسبوك