المملكة المتحدة تغلق باب التهرب الضريبي أمام فيس بوك

facebook

انتشرت منذ مدة الكثير من الصور الساخرة عن التهرب الضريبي الذي تقوم به فيس بوك في المملكة المتحدة. لكن الآن وضع حد لهذا حيث ستدفع الشبكة الاجتماعية ملايين الجنيهات الاسترلينية من الضرائب عليها.

والآن كل الأرباح التي تحققها فيس بوك من عائدات الإعلانات الخاصة بكبار المعلنين في بريطانيا ستخضع للضرائب في المملكة المتحدة. ولن يسمح من الآن فصاعداً بتمرير تلك المبيعات من خلال إيرلندا بالتالي التهرب من الضرائب الإنكليزية.

وتفرض القوانين في المملكة المتحدة ضريبة الشركات بمقدر 20% على أرباحها وهو ما كانت تتهرب منه فيس بوك وتدفع بضعة آلاف – عام 2014 دفعت فقط 4327 جنيه استرليني وهو أقل من ضرائب أي عامل عادي – قليلة مقارنة بعائداتها الضخمة التي تحققها من المملكة المتحدة.

وسيبدأ تطبيق هذه التغييرات على فيس بوك منذ ابريل القادم، وستدفع الشبكة الاجتماعية أول ضرائبها الكبيرة وفق المعدل الرسمي في العام القادم.

وتعد المملكة المتحدة واحدة من أكبر أسواق فيس بوك الدولية في مبيعات الإعلانات ومصادر دخل الشركة. ففي العام الماضي كانت قد حققت فيس بوك حوالي مليار جنيه استرليني أرباح كل ثلاثة أشهر على مستوى العالم.

وفرضت السلطات الإنكليزية معدل ضريبة 25% وهو أعلى من المعدل المعمول به كنوع من الغرامة الإضافية على الشركات التي تستخدم أساليب ملتوية لإخراج أرباحها بدون فرض ضرائب عليها.

هذا الأمر لا يخص فيس بوك وحدها، هناك الكثير من الشركات التي تتبع نفس الأساليب، حتى منها شركات تقنية مثل قوقل التي فرض عليها دفع 130 مليون جنيه استرليني كضرائب تهربت منها سابقاً.

المصدر