كانون تطرح أول كاميرا فيديو بحساسية ISO 4 ملايين في معرض كابسات 2016

Canon-ME20 F-SH

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 28 فبراير 2016: تستعدّ كانون الشرق الأوسط للوصول بتكنولوجيا تصوير الفيديو إلى مستويات أعلى وأجدد من خلال طرح كاميرا الفيديو ME20F-SH  الجديدة  متعدّدة الأغراض في معرض كابسات 2016.

تستطيع كاميرا الفيديو ME20F-SH الاحترافية متعدّدة الأغراض التقاط الصور كاملة الألوان في حالات الإضاءة الخافتة جداً. فهي تتّسم بحساسية ISO لا مثيل لها في القطاع مع أكثر 4 ملايين (+75 ديسيبل). وتستطيع الكاميرا تصوير لقطات ملوّنة غير معهودة في حالات الظلام شبه الكامل (0.0005 لوكس)، فضلاً على دعم إضافي للتصوير بالأشعة ما تحت الحمراء.

تلتقط كاميرا ME20F-SH الصور في ظروف كانت مستحيلة في السابق، مما يجعلها خياراً ممتازاً للتطبيقات المتخصصة، شأن البرامج التلفزيونية التي تصوّر البراري أثناء الليل، واستكشاف أعماق البحار أو الكهوف، وعلم الفلك، والمراقبة. ويمكن تركيب الكاميرا في موقع شبه دائم، مع القدرة التحكم بها عن بعد، مما يمنح مصوّري الأفلام الوثائقية والتاريخ الطبيعي قدرة تصوير المشاريع والأحداث على المدى الطويل مع أدنى عدد من الموظّفين.

يجدر الذكر أنها ليست السنة الأولى التي تعرض فيها كانون منتجاتها في معرض كابسات، وستعرض هذه السنة مجموعتها الكاملة من كاميرات 4K من الفئة الراقية للمرة الأولى في الشرق الأوسط. وستشمل المجموعة عدسات ومستشعرات وشاشات وكلها بدقة 4K من أجل تسليط الضوء على منتجات الشركة الزجاجية  بالكامل (glass-to-glass) وبدقة 4K.

EOS C300 Mark II
EOS C300 Mark II

ستشمل منصة كانون مساحات مخصّصة للتصوير المباشر، فتتيح للزوار فرصة التعرّف مباشرة إلى مجموعة منتجات كانون بدقة 4K وبالتعريف العالي الكامل عبر سلسلة من  سيناريوهات التصوير وعمليات المراجعة والتعديل. وستعرض الشركة أمام الزوار عروضاً مباشرة تشمل التصوير السينمائي وتصوير الأفلام الوثائقية.

وستضمّ صالة كانون أيضاً زاوية خاصّة لتجارب 4K، تشمل جهاز الإسقاط بدقّة 4K الفريد، وهو أول جهاز إسقاط من نوعه يُطرح في الشرق الأوسط. وستضمّ هذه الزاوية تقنيات أخرى بدقة 4K، شأن كاميرا EOS-1D X Mark II التي طال انتظارها الجميع. وهذه الكاميرا هي الطراز بعدسة أحادية عاكسة رقمية القمّة من كانون. وتلتقط الكاميرا 14 لقطة في الثانية مع تعقّب AF/AE كامل و16 لقطة في الثانية في نمط Live View. وستعرض كانون أيضاً كاميرا الفيديوEOS C300 Mark II بدقّة 4K المصمّمة خصيصاً لصانعي الأفلام ومنتجي البرامج، فضلاً على كاميرا الفيديو XC10 المدمجة خفيفة الوزن للصور الرقمية بدقة 4K.

 

EOS-1D X Mark II
EOS-1D X Mark II

في هذا السياق، قال هندريك فيربروغي، مدير التسويق في كانون الشرق الأوسط: “يدرك القطاع مزايا دقّة4K  في المجالات الاحترافية. بالتالي تطوّر كانون مجموعة منتجاتها من أجل تلبية احتياجات المصوّرين المحترفين. وتدرك كانون أنّ الطلب على الإنتاج بجودة أعلى سيرتفع. وسنعرض هذا العام في كابسات 2016 المجموعة الكاملة من التجهيزات اللازمة لهذه التحسّن المتوقع في إنتاج المحتوى متعدّد المزايا بدقّة 4K”.

 

Hendrik Verbrugghe, Marketing Director, Canon Middle East
Hendrik Verbrugghe, Marketing Director, Canon Middle East

وسيتسنّى لمصوّري برامج التلفزيون والسينما الاطلاع مباشرة على مجموعة كانون الكاملة من المنتجات بدقّة 4K وبالتعريف العالي الكامل، وسيحظون بفرصة اختبار كامل قدرات منتجاتها البصرية. وستتاح الفرصة لهؤلاء المحترفين أن يختبروا أيضاً مجموعة كانون الواسعة من العدسات المخصّصة لتصوير برامج التلفزيون والعدسات السينمائية وعدسات EF وتجربتها.

تجدر الإشارة إلى أنّ كانون الشرق الأوسط ستتواجد في القاعة 4 المنصة D1-20 في معرض كابسات 2016 في مركز دبي التجاري العالمي.

 

 

 

نبذة عن كانون الشرق الأوسط:

تشكّل كانون الشرق الأوسط، فرع من كانون أوروبا، المقرّ الرئيس لعمليات شركة كانون في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتتخذ من دبي مقراً لها.

أُسّست كانون عام 1937 وهي تضع نصب عينيها هدف صناعة أجود الكاميرات على الإطلاق، ولطالما كان عشق كانون لـ”قوّة الصورة” حافزاً لتوسع آفاق تقنياتها إلى أسواق عديدة أخرى ممّا رسّخ مكانتها بين الشركات الرائدة عالمياً في تقديم حلول مبتكرة في قطاع التصوير الفوتوغرافي للمستهلكين والشركات على السواء. وتشملحلول كانون المنتجات من الكاميرات الرقمية المدمجة وأحادية العدسة العاكسة عبر عدسات البثّ وآلات التصوير بالأشعّة السينية، ووصولاً إلى الطابعات متعدّدة المهام وطابعات الإنتاج، والتي تدعمها مجموعة من الخدمات التي توفّر قيمة إضافية.

ذلك وتستثمر كانون بشكل كبير في البحث والتطوير لتقديم أغنى المنتجات وأكثرها تطوّراً وإبداعاً لتلبية احتياجات المستهلكين وآفاقهم الإبداعية. ومن الهواة إلى المصوّرين الفوتوغرافيين المحترفين، تسمح كانون لكلّ مستهلك بإدراك عشقه للصورة.

كما وتؤمن كانون أيضاً بأنّ اعتبار اهتمامات المجتمع والبيئة جزء لا يتجزّأ من الممارسة الناجحة للأعمال، وذلك يتجلّى في فلفسة الشركة  Kyoseiوالتي تعني “أن نحيا ونعمل معاً للمصلحة العامة.”

لمزيد من المعلومات عن شركة كانون الشرق الأوسط، يرجى زيارة موقع الشركة على الانترنت.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ: 

راوية عبد القادر

Rawya.abdelkader@edelmandabo.com      

تعليقات عبر الفيسبوك