بيل جيتس لا يؤيّد رفض أبل لفكّ تشفير الآيفون

Microsoft CEO Summit 2008

دافعت معظم شركات التكنولوجيا عن موقف أبل الذي اتخذته ضد وزارة العدل الأمريكية ومكتب التحقيقات الفيدرالي، بعد أن رفضت فك تشفير آيفون خاص بأحد الإرهابيين الذين قاموا بقتل العديد من الأفراد في واقعة سان برناردينو. إلا أن بيل جيتس – مؤسس مايكروسوفت – يرى أن أبل لم تقم بالخطوة الصحيحة هذه المرة.

يرى جيتس أن هذه الحالة استثنائيَّة، مما ينبغي على الشركة أن تساعد الحكومة للحصول على أي معلومات تساعدها في تحقيقات تلك القضية.

ومؤخرًا، قام تيم كوك – الرئيس التنفيذي لشركة أبل – بتوضيح بعض الأمور في بيانٍ جديد له، ذكر فيه أن الشركة إذا انصاعت لهذا القرار؛ فإنها لا تضمن عدم استخدام البرمجيات التي ستعمل على فك واختراق آيفون الجاني في أمورٍ أخرى، وهو ما يُشَكِّل تهديدًا على كافة مستخدمي الآيفون.

كما طالب كوك بأن تقوم الحكومة بسحب هذا الطلب، على أن تعقد بدلًا منه لجنة تناقش هذه القضية والبحث عن حلولٍ أخرى.

بغضِّ النظر عن رأي جيتس وغيره بأن أبل أخطأت أم أصابت، أرى أن القضية سياسيّة بحتة! إذا قامت أبل في نهاية الأمر بفك تشفير الآيفون – وهذا ما أشعر به من خلال هذا المسلسل الأمريكي! -؛ فهذا يعني اختراق ملايين من أجهزة الآيفون والآيباد للعديد الدول والشعوب فيما، وربما كان الأمر متعلّقًا بقضايا سياسية دائرة هذه الأيام. لنر صحة هذه التوقعات من عدمها – أتمنى عدمها! – خلال الأيام المقبلة.

المصدر: Recode


  • حمزة

    تامر عمران كاتب محايد ويوازن بين جميع الاطراف

    • أشكرك أخي حمزة، وإن كنت لا أدري هل هذا مدح أم ذم. : )

  • ѦՊԻ

    “المسلسل الأمريكي”
    أوجزت الموضوع في كلمتين 🙂

  • ANSARI5X5

    بارك الله فيك أخي تامر

    أنا لا أقرأ في هذا الموقع إلا لكتابتك مقالات رائعة فيه

    أشكرك على كتاباتك الرائعة التي تريح العقل والروح

    • الشكر لله أخي الكريم، أعتزّ بذلك بارك الله فيك. : )

تعليقات عبر الفيسبوك