الآيفون سيحمل شاشة OLED في 2018

OLED-Contrast-compared-to-LCD

تواصل شائعة أن الآيفون المستقبلي سيحمل تغييراً هاماً في شاشته حيث سيعتمد على شاشات بتقنية OLED بدلاً من LCD الحالية، واليوم ظهر تقرير يقول أن هذا الأمر سيتحول لحقيقة في عام 2018.

وتخطط عملاقي صناعة الشاشات سامسونج و إل جي لتزويد آبل بحاجتها من الشاشات كما أنها ستنفق حوالي 12.8 مليار دولار لوضع خطوط إنتاج الشاشات اللازمة في مصانعها خلال ثلاثة أعوام كحد أقصى.

وبما أن العلاقة بين مودري الشاشات الكورييين و آبل ستستمر لفترة طويلة فإنه على الأرجح ستقدم آبل بعض الإستثمار المالي أيضاً للمساعدة في تحمل تكاليف إنشاء خطوط الإنتاج الجديدة.

إن تحول الآيفون إلى شاشات OLED سيسمح لآبل بصنع أجهزة أخف وأنحف وأوفر استهلاكاً للبطارية بفضل خصائص هذا النوع من تقنيات الشاشات التي لا تحتاج لطبقة إضاءة خلفية، إلا أن أهم سلبياتها هي ظهور الألوان بشكل مبالغ فيه أحياناً.

وتستخدم آبل بالفعل شاشات OLED لكن في ساعتها الذكية فقط، وبهذا سيكون الآيفون ثاني منتج يستخدم هذه التقنية. وتورد سامسونج شاشات OLED لعدة شركات صناعة هواتف ذكية صينية كما تستخدمها بنفسها في هواتفها وبتقنية الألوان سوبر أموليد التي تظهر اللون الأسود تحديداً أجمل من شاشات LCD.

وبهذا يكون الآيفون قد قضى عقد من حياته مع LCD ليودعها إلى OLED، فهل اقتنعت آبل أخيراً؟

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك