إن كان أندرويد رائعاً فلماذا هذا التوجه إلى أبل؟

apple vs android

عند بدأ ظهور نظام أندرويد بدأت الحرب ما بين نظامي التشغيل أندرويد و ios تشتعل، عندها كان المستخدمون يتجهون إلى جهاز أيفون بشكل أكبر وذلك بسبب سوء نظام أندرويد وقتها، فلم يمتلك نظام أندرويد وقتها إلا عدد قليل من التطبيقات مقابل طن من التطبيقات لنظام ios بالإضافة إلى عدد كبير من الخدمات التي كان يوفرها ios لم تكن موجودة ضمن أندرويد، أما الآن فقد اختلف الوضع بشكل كبير فنظام أندرويد يعتبر بأفضل حالاته، فلماذا هذا الاتجاه الهائل من المستخدمين إلى أجهزة أبل؟

أندرويد يملك الأرقام وأبل تملك النقود

وفقاً لتيم كول الرئيس التنفيذي لشركة أبل فإن 30% من الذين قاموا بشراء أجهزة أيفون ضمن الربع المالي الأخير قد تحولوا من استخدام أندرويد إلى أيفون، لكن لا يمكننا أن نقون أن هذه الأرقام دقيقة مئة بالمئة وهي بالتأكيد تحمل بعض المبالغة ضمنها.

ولكن تشير أرقام أخرى أن 26% من الأشخاص الذين قاموا بشراء iPhone 6s قد تحولوا من أندرويد، مقابل 12% سابقاً للأشخاص الذين قاموا بشراء جهاز iPhone 6 وكانوا يستخدموا أندرويد وقتها، ونسبة 23% للأشخاص الذين تحولوا من أندرويد لشراء جهاز iPhone 5s.

هذا بالإضافة إلى أن هؤلاء الأشخاص هم الأعلى دخلاً من بين مقتني الأجهزة الذكية، وقد قاموا أيضاً بشراء العديد من الملحقات والتطبيقات الخاصة بأجهزة أيفون مما يجعلهم حبيسي استخدام هذا الجهاز لفترة طويلة كون هذه الملحقات لا تعمل مع أجهزة أخرى وهذا يعني عدم أمل عودتهم إلى أندرويد لفترة طويلة.

وكلنا يعلم أن الفارق ما بين عدد الأجهزة التي تبيعها أبل مقارنتاً بالأجهزة التي تباع وهي تعمل على نظام أندرويد كبير جداً، ولكن مع ذلك فإن العائد المادي الربحي لأجهزة أبل أكبر بكثير مقارنتاً مع أجهزة أندرويد والتي قد تكون في حالة خسارة لشركتها في بعض الأحيان، وهذا يعني أن أبل تستطيع أن تجتذب العملاء الأكثر قيمة مقارنتاً مع أندرويد، رغم التطور الكبير الذي شهده أندرويد والانتشار الهائل له، فماذا يحصل على أرض الواقع؟

ماذا قد يحصل في المستقبل؟

دعونا نلقي نظرة على صناعة الحواسيب الشخصية فشركة توشيبا صرحت إنها تأمل في بيع قطاع تصنيع الحواسيب PC الخاص بها بالإضافة إلى وجود قائمة طويلة من الشركات التكنلوجية التي تعجز عن تحقيق الأرباح ضمن هذا القطاع تحديداً، ويعود ذلك كون هذا القطاع مزدحم بالشركات بالإضافة إلى القيمة العالية للأجهزة التي تعتبر صعبة الاقتناء لعدد كبير من المستخدمين وهذا يؤدي إلى تراجع هذا القاطع بشكل كامل.

وتشير الإحصائيات أن متوسط أرباح أجهزة الحاسب في هبوط بشكل مستمر وأن المبيعات في تراجع أيضاً بنسبة 10% – 12% بالمئة سنوياً، مع ذلك فإن الحصة السوقية لأجهزة ماكنتوش تزداد بشكل ملحوظ وبنسبة أكبر من أي وقت مضى.

مع أن أجهزة ماكنتوش لا تختلف عن أجهزة الحاسب فهي تستخدم نفس رقاقات إنتل وغالباً ما تكون رقاقات أبطئ وتستخدم نفس RAM بالإضافة إلى نفس مساحات الهارد ديسك ضمن الحواسيب الشخصية والتي غالباً ما تقدمها نفس الشركات أيضاً، إذاً ما الذي يجعل أجهزة ماكنتوش أكثر انتشاراً؟ ببساطة تدور الفكرة حول نظام التشغيل وتكامله مع الخدمات التي تقدمها بالنهاية شركة واحدة، بالإضافة إلى الاسلوب التسويقي الذي يقدم منتج ذو قيمة أعلى وبشكل تصميمي مبهر يقدم توافقية عمل مميزة مما تسمح له باستهداف المستخدمين ذوي الدخل الأعلى وهذا ما يصب بمصلحة الشركة في النهاية.

وهذه الفكرة نفسها يمكننا نقلها إلى أندرويد وأبل، فأجهزة أندرويد غالباً ما تكون ذات مواصفات أعلى وأسرع وأكثر قوة من أجهزة أيفون ولكن مع ذلك فإن مبيعات أجهزة أيفون مرتفعة وهي تحقق أرباح مادية عالية لشركة أبل مقارنة مع أي شركة أخرى وهذا يعود لنفس السبب الذي يؤثر على أجهزة ماكنتوش، فأبل توفر كل الخدمات والتطبيقات بشكل متكامل مع الأجهزة بالإضافة إلى التسويق المميزة للأجهزة باسلوب تشويقي يدفع المستخدم لاقتناء أجهزتها وهو مقتنع أنها الأفضل.

ماذا يحدث إذاً؟

بالعودة مرة أخرى إلى الأرقام فقد شهد أندرويد في شهر فبراير الماضي انخفاض حاد في حصة الأرباح السوقية وصلت إلى 11% فقط، وهذه الحصة لا يتم تقاسمها بشكل متساوي بين الشركات المصنعة لأجهزة أندرويد أيضاً، حيث تشير بعض الاستنتاجات أن سامسونج تحقق 24$ في كل جهاز تبيعه ضمن أمريكا أما HTC فتحقق حوالي 1$ فقط وشركتي موتوريلا ولينوفو تخسر في كل جهاز تبيعه 3$.

ولا يمكننا أن نقوم أن أندرويد هو السبب فالنظام أصبح ضمن حالة من التكامل العالية وهو يقدم مجموعة كبيرة من الميزات التقنية والفنية الغير موجودة حتى ضمن ios ولكن ما يحصل هو أن الشركات التي تقوم بتصنيع أجهزة تستخدم نظام أندرويد لا تعرف كيف تستفيد من هذا النظام بالشكل الصحيح وكيف توظفه للربح من ما تنتجه وخصوصاً ضمن هذه المنافسة العالية الموجودة ضمن السوق.

ويمكننا أن نستثني من هذا الكلام شركة سامسونج كون الشركة هي أكبر تكتل موجود وهي تقدم عدد كبير من المنتجات في مجالات عدة، ولكن هذا لا يجعلها في مكانة مميزة أيضاً فبالنظر إلى قوة القسم بالبرمجي ضمن الشركة فنجد أنها ضعيفة نسبياً مقارنتاً بأبل ولكنها عرفت كيف تستفيد من ما تقدمه جوجل لسد هذه الثغرة نوعاً ما، وكانت السباقة بتقديم تقنيات جديدة بأسعار مميزة مما لفت انتباه المستخدمين إليها بشكل مناسب.

وبرأي فإن شركات تصنيع الأجهزة الذكية سوف تذهب بالنهاية إلى التوقف مثل شركات تصنيع الحواسيب وهذا ما نشهده بالفعل مع بعض الشركات مثل HTC وستبقى كعكة الأرباح تتقاسمها شركة أبل وسامسونج فقط حالياً وكون الشركات المنافسة لم تتمكن حتى الآن من حل شيفرة الدخول إلى السوق بالطريقة المناسبة.

الكاتب:  أحمد سكمانيأندرويد تبس.

  • One xii

    كما قلت اخي فهذا هو المختصر المفيد “ولكن ما يحصل هو أن الشركات التي تقوم بتصنيع أجهزة تستخدم نظام أندرويد لا تعرف كيف تستفيد من هذا النظام بالشكل الصحيح وكيف توظفه للربح من ما تنتجه وخصوصاً ضمن هذه المنافسة العالية الموجودة ضمن السوق.”…

  • abcdef

    الحدث نجاح ساحق لابل وجذب زبائن من مستخدمي اندرويد

    جعلته .. ابل الشريره
    كيف اخطا اندرويد الظريف .. كيف يعوضها
    اسباب ذلك .. لا لا الشركات هي اللي غلطانه
    اندرويد كويس لا يمكن يكون سيء

    هو اندرويد. .. من بقية اهلك .. زعلان عليه ليه كده

    هي دي الموضوعية والحياديه

    وقال :(( الناس اللي توجهوا لابل .. وهم الاعلى دخلا . . واللي اشتروا الجهاز والملحقات والتطبيقات سيبقوا حبيسين هذا الجهاز .. ))
    ناس اختاروا جهاز واشتروه وصرفوا عليه هما حرين براحتهم

    ده معناه انهم اختطفتهم ابل الشريره .. من حبيبة قلبك جوجل ..

    يارجل .. حرام عليك .. اقسم بالله كأني باقرا لموظف في جوجل حاقد حقد السنين على ابل كانها قتلت اهله

    ابل اللي وان نسيتم ف الحق يقال ولا تستطيعوا انكاره .. هي من اخترعت هذا الجهاز ايفون
    وبدأت عصر تقني جديد
    هي من اطلقت اولا ios وحافظت عليه بنفس مبادئها حتى اليوم
    وليست جوجل حبيبة قلبك

    ايه ده .. اكتبوا في هيدر الموقع
    الموقع يتبع توجهات شركة جوجل مغمض العينين .. وهو متيم بها ولا يرى عيوبها ولا يرى أخطائه ولا حقد إدارتها وعدم منافسة الشركات الاخرى مناقسة شريفه
    ولا انعدام حماية نظامها ودهسها الخصوصيه بأقدامها ..

    وحتى لا يرى كمية المقالات المكتوبة داخله داخل الموقع ده نفسه عالم التقنيه عن اخطاء وثغرات ومشاكل نظامها


    عشان واحنا داخلين نبقى عارفين ايه الموضوع

    ملاحظه .. لست من معجبي شركة ابل ولاغيرها ولا تفرق معي دي ولا دي

    بس انتوا بجد مسختوها اوي

  • Abu Khattab Al-Iraqi

    اخطاء املائية كثيرة ,,, يارجل اتق الله في نفسك ,, اول مرة اقرأ هكذا مقال بلغة ركيكة واخطاء معيبة في هذا الموقع المحترم ,,, لعل المسؤول عن الموقع ينتبه لهذا الأمر !!!!!!!!!!!!!!! !!!!! ! ! ! ! ! !!!! !!

    • أخطاء, تُكتَب هكذا:
      “أخطاء”
      وليس “اخطاء”
      إملاء, تُكتَب هكذا:

      “إملاء”

      وليس “املاء.
      حسن أخطاءك قبل انتقاد الآخرين.

      • Abu Khattab Al-Iraqi

        يارجل ؟؟؟ ههههههههههههههههههههههههههههه
        انت واحد امك تعطيك فلوس تشتري موبايل ابو غالي فيه الهمزة ,, انا رجل فقير اكسب قوت يومي من كد جبيني ما اقدر اشتري الا جوال اندرويد مافيه تشكيل الحروف ,, الله يهديك

      • ههههههههه.
        سامحنا يا غالي.
        الله يوفقك ويسعد كل أوقاتك.

      • Abu Khattab Al-Iraqi

        ربي يسعدك ويرضى عنك

      • الله يطول عمرك أخي

  • عيدان الربعي

    يوجد تعصب واضح لأندرويد

  • 808pureview

    الاندرويد هوا الافضل من وجهة نظري لأنه يسمح للمستخدمين بإختيار هواتفهم من شركاتهم المفضله مثل سامسونج سوني ال جي … اندرويد فيه خيارات كثير، اما شركة ابل لا تتمتع بهذا

  • كيف تستقبل وتجري مكالمات الأندرويد على الويندوز PC
    http://www.alhackers.com/2015/01/ESET-NOD32-Antivirus7.html

  • Mohammed El-Shawwa

    في الحقيقة، غفلتم عن أمور أخرى………..
    لا تنسوا إن أبل استطاعت أن تصنع (كما قلت) نظام متكامل و هذا النظام له السمعة الأعلى على الإطلاق و هو إنه أقدم و أقوى نظام تشغيل رسومي و أولهم، و مع جهاز أبل مثل Mac book pro وغيره مثل شاشات ريتينا سنجد لعاب المستهلكين تركض وراء أبل ….. تذكروا تجربة سامسونج التي كانت على وشك الإفلاس حتى أنتجت أول شاشة مسطحة كريستالية مما رفعها بسرعة الصاروخ ….. تذكروا نوكيا !! ما دمره هو عدم تغيير شكل نظامه و الابتعاد عن الروتين السخيف به و لكن ما حافظ على اسنمراره لفترة لا بأس بها هي قوته، و ها قد عاد من جديد لأفاجأ إن عشاق نوكيا ركضوا بلهفة نحوه تاركين سامسونج و الأيفون.

    ما أحاول قوله … السمعة لعبت دورا ضخما هنا ….. و تماما كما قلت فالشركات الأخرى لا تحسن استخدام الأندرويد!، لكن هناك ملاحظة أدركتها و هو أن الهواتف الذكية أتوقع لها أن تنطفئ و سيعود الناس إلى عالم اللاب توب و الـ PC و حتى الأجهزة اللوحية مثل الأيباد و تابلت لأن المستقبل هذه الأجهزة ثابت و واعد، و قد اكتشف إنه مهما تطورت الهواتف الذكية ستتعرض لوقفات صادمة

    ….. إلا ……

    إذا وصل فينا التطور بحيث تصبح الأجهزة مثل الهارد للـ PC و اللاب توب و الأجهزة اللوحية و الهواتف الذكية يصبحون واحداً … تماما كفكرة التطبيقات التي تحول الهواتف إلى حواسيب مع الاتصال بالشاشة، عندها كل ما يلزم هو امتلاك الشاشة و الفأرة و لوحة المفاتيح!!

  • شركه هابي هوم افضل شركه في الرياض والقصيم لكشف تسربات المياه في منزلك بدون تكسير مع اصلاح الخراب باحدث الاجهزة الالكـترونـية مع الحفاظ علي المياه و توفـير المال ت؛
    0532269617 _0559364640
    لزياره الموقع اضغط علي كشف تسربات المياه
    كشف تسربات المياه
    كشف تسربات المياه
    كشف تسربات المياه

  • Ahmed Essam

    أعتقد أن أندرويد ستتجه لإنتاج منتجات أكثر متكاملة مع النظام إذا استمر الحال هكذا ورهانى على تطبيقات جديدة قوية تعوض الإعتماد على تطبيقات الطرف الثالث التى أعتقد انها السبب الأول فى تفوق نظام ios على أندرويد .. ولا أستبعد تطوير جوجل لهواتفها الخاصة (لم تكن لى تجربة مع جهاز Nexus) ولكن فى تصورى أن هذه الخطوة المتكاملة سترفع سقف المنافسة بين الشركتين خصوصاُ أن جوجل هى أكثر شركة تعرف إمكانيات نظام الأندرويد وتعرف جيداً كيف تستفيد من تلك الإمكانيات.

  • ETWL

    شكرا على هذا المقال الرائع و نتمنى ألا يكون الأخير في هذا المجال

تعليقات عبر الفيسبوك