كيم دوت كوم يخسر قضية منع تسليمه للولايات المتحدة

kim-dotcom-mega-anti-nsa

خسر كيم دوت كوم قضيته بمنع السلطات النيوزيلندية تسليمه إلى الحكومة الأمريكية للخضوع إلى محاكمة حيث يواجه تهم بإنتهاك حقوق الملكية الفكرية وتبيض الأموال تعود إلى موقعه ميغاأبلود.

وكانت الشرطة النيوزيلندية قد داهمت مكاتب موقع ميغاأبلود بناءاً على طلب مكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكية قبل أربعة سنوات وأغلقته نهائياً.

وعبّر كيم عن خيبة أمله من قرار القضاء النيوزيلندي لكنه استقبل الأمر بسخرية حيث نشر تغريدة على حسابه على تويتر يوضح فيها ردة فعله بعد صدور القرار.

وتتهم السلطات الأمريكية كيم دوت كوم وثلاثة أشخاص آخرين كانوا يعملون ويديرون ميغاأبلود بأنه كلف شركات الإنتاج السينمائي واستديوهات الأفلام خسائر تزيد عن 500 مليون دولار وحققوا من ورائها أرباح تصل إلى أكثر من 175 مليون دولار نتيجة اشتراكات المستخدمين في الموقع لتخزين ومشاركة الأفلام المقرصنة.

ويرى محامو كيم أن موقع ميغاأبلود كان مجرد خدمة انترنت مشابهة لدروب بوكس وتخضع لقوانين حمايتها من المسائلة عن ما يرفعه المستخدمين على حساباتهم من ملفات مقرصنة.

وأوضح المحامون أنه سيطلبون استئناف القضية معتبرين أن القاضي أخطأ في قراره وأن العدالة لم تأخذ مجراها على حد تعبير أحدهم. وسوف يقرر وزير العدل النيوزيلندي القرار النهائي إن كان سيتم تسليم كيم إلى أمريكا أم لا.

المصدر

  • مصطفى

    يعني نسحب ملفاتنا من الميغا ونهاجر على غير سحابة :3

تعليقات عبر الفيسبوك