STC تفوز بجائزة مؤتمر قمة “تيليكوم ريفيو” لقطاع النواقل والمشغلين

د.حمود القصير اثناء تسلمه جائزة مؤتمر قمة تيليكوم ريفيو
د.حمود القصير اثناء تسلمه جائزة مؤتمر قمة تيليكوم ريفيو

دبي،20 ديسمبر2015م نالت شركة الاتصالات السعودية STC  جائزة مؤتمر قمة تيليكوم ريفيو (Telecom Review Summit)  التي تُمنح للتميز والاداء في خدمات قطاع النواقل والمشغلين، وذلك اثناء انعقاد المؤتمر في دبي مؤخراً.

و علق الدكتور حمود القصير نائب رئيس شركة الاتصالات السعودية لوحدة خدمات النواقل والمشغلين على حصول الشركة لهذه الجائزة بقوله: “ان مؤتمر قمة تيليكوم ريفيو الذي جمع كبار المديرين التنفيذيين في المنطقة، ونخبة من خبراء تقنيات المعلومات والاتصالات كان فرصة جيدة لتبادل ومناقشة أحدث التوجهات والفرص والتحديات التي تواجهها صناعة الاتصالات في العالم وفي منطقة الشرق الأوسط بشكل خاص”، وأكد القصير على أن الحفاظ على الريادة يتطلب الكثير من العمل الدائم والالتزام بتقديم أعلى مستوى من الخدمات المبتكرة المواكبة لمتطلبات السوق بكافة قطاعاته، حيث تميز هذا العام بنجاحات كبيرة على كافة المستويات، لا سيما تدشين المركز الاقليمي (MENA GATEWAY) بجدة والذي يعتبر أهم مركز إقليمي للمحتوى والسعة والربط في المنطقة لموقعه الجغرافي الاستراتيجي المميز.

الجدير بالذكر ان شبكة STC  تعتبر البوابة الرئيسية التي تربط كافة دول المنطقة ببعضها البعض مع بقية دول العالم، من خلال شبكتها الدولية بتقنية الالياف البصرية والتي تعتبر الأكبر والاحدث على مستوى المنطقة، وتقدم أفضل واحدث الخدمات ذات الجودة العالية لعملائها على الصعيد المحلي والاقليمي والعالمي من خلال شبكتها التي تمتد وتتواجد في معظم مراكز الاتصالات العالمية في المدن الرئيسية في العالم.

 

 

 

نبذة عن الاتصالات STC

تتخذ شركة الاتصالات السعودية من الرياض مقرا رئيسا. وتعد المجوعة الأكبر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث القيمة السوقية، فقد بلغت إيراداتها للعام ٢٠١٤م أكثر من ٤٥،٨٣ مليار ريال (١٢،٢٢ مليار دولار) محققة صافي أرباح بلغت ١٠،٩٦ مليار ريال (٢،٩٢ مليار دولار).

تم تأسيس شركة الاتصالات السعودية عام ١٩٩٨م ولديها حاليا حوالي ١٠٠ مليون عميل في جميع أنحاء العالم تقدم لهم حلولا مبتكرة في طليعة الاقتصاد القائم على المعرفة ترتكز على خدمة العميل عبر شبكة من الألياف البصرية تغطي ١٣٧،٠٠٠ كيلومتر عبر آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. تدير STC في المملكة العربية السعودية (حيث النشاط الرئيس للمجموعة) أكبر شبكة حديثة للهاتف المحمول في الشرق الأوسط تغطي أكثر من ٩٩٪ من المناطق المأهولة بالسكان في البلاد كما وتقدم خدمات الجيل الرابع 4G للنطاق العريض لأكثر من ٨٥٪ من السكان في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وبجانب نشاطها الرئيس في المملكة العربية السعودية الذي تملكه بنسبة ١٠٠٪، تشمل استثمارات المجموعة ملكية ١٠٠٪ من شركة فيفا البحرين، وحصة ٢٦٪ في شركة فيفا الكويت إلى جانب عقد الإدارة‎، وحصة ٣٥٪ في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة في الإمارات العربية المتحدة والتي تسيطر على كل من Turk Telecom وAvea  في تركيا و Cell-C في جنوب أفريقيا، وحصة ٢٥٪ في Binariang GSM القابضة في ماليزيا والتي تسيطر على شركتي Maxis في ماليزيا و Aircel في الهند. وبالإضافة إلى ما تقدم، تمتلك STC استثمارات في مجالات تقنية المعلومات، والمحتوى، والتوزيع، ومراكز الاتصال، والعقارات، حيث تقوم جميعها مشتركة بدعم عمليات الاتصالات للمجموعة في الشرق الأوسط.

 

للتواصل

ياسر عبدالعزيز الغسلان، مدير إدارة الإعلام و الاتصالات. إيميل: yalghaslan@stc.com.sa

تعليقات عبر الفيسبوك