الاتصالات السعودية توقع اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة عرب نت

STC_LOGO_CMYK

الرياض13 ديسمبر  2015 –  توقع مجموعة الاتصالات السعودية اتفاقية شراكة استراتيجية مع  شركة عرب نت لمدة 3 سنوات وذلك في الملتقى الذي تنظمه الشركة و يقام في فندق “فور سيزون” بالرياض خلال الفترة من  14 – 16 ديسمبر الجاري، وتشارك به مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وبرنامج بادر للشركات الحاضنة التقنية، بالشراكة الاستراتيجية مع مجموعة الاتصالات السعوديّة (STC)،  بهدف إنماء الصناعة الرقمية في المنطقة من خلال العمل لتغيير النهج إلى نظام أكثر رقميه.

ويُعتبر ملتقى عرب نت تجمّع للمهنيّين وروّاد الأعمال في المجال الرقمي العربي و الذي من شأنه إنشاء منصّات مباشرة وغير مباشرة للتواصل والتعلّم،  وتقوم رؤية الملتقى على تنمية شبكة الإنترنت وقطاع الأجهزة المحمولة في المنطقة العربيّة، ويهدف إلى بناء التواصل في الأعمال في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، وتحفيز النمو ّفي اقتصاد المعرفة العربي ّودعم إنشاء شركات جديدة وتوفير فرص عمل للشباب من خلال إقامة المؤتمرات والشراكات والمسابقات.

جدير بالذكر ان الاتصالات السعودية تحتل موقع الريادة في هذا المجال، حيث سبق وان اطلقت حاضنة ومسرعة أعمال للشركات الناشئة “إنسباير يو” InspireU، وركزت على الابتكار الرقمي وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المملكة، وتشارك ايضا في مجال المشاريع مع STC Ventures التي تستثمر في المراحل المبكرة ومراحل النمو للشركات عبر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ولديها استثمارات متنوعة في مجال تكنولوجيا المعلومات من حيث المحتوى والتوزيع، ومراكز الاتصال، ولها دور كبير في دعم  عمليات الاتصالات في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

 

 

 

 

 

نبذة عن الاتصالات STC

تتخذ شركة الاتصالات السعودية من الرياض مقرا رئيسا. وتعد المجوعة الأكبر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث القيمة السوقية، فقد بلغت إيراداتها للعام ٢٠١٤م أكثر من ٤٥،٨٣ مليار ريال (١٢،٢٢ مليار دولار) محققة صافي أرباح بلغت ١٠،٩٦ مليار ريال (٢،٩٢ مليار دولار).

تم تأسيس شركة الاتصالات السعودية عام ١٩٩٨م ولديها حاليا حوالي ١٠٠ مليون عميل في جميع أنحاء العالم تقدم لهم حلولا مبتكرة في طليعة الاقتصاد القائم على المعرفة ترتكز على خدمة العميل عبر شبكة من الألياف البصرية تغطي ١٣٧،٠٠٠ كيلومتر عبر آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. تدير STC في المملكة العربية السعودية (حيث النشاط الرئيس للمجموعة) أكبر شبكة حديثة للهاتف المحمول في الشرق الأوسط تغطي أكثر من ٩٩٪ من المناطق المأهولة بالسكان في البلاد كما وتقدم خدمات الجيل الرابع 4G للنطاق العريض لأكثر من ٨٥٪ من السكان في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وبجانب نشاطها الرئيس في المملكة العربية السعودية الذي تملكه بنسبة ١٠٠٪، تشمل استثمارات المجموعة ملكية ١٠٠٪ من شركة فيفا البحرين، وحصة ٢٦٪ في شركة فيفا الكويت إلى جانب عقد الإدارة‎، وحصة ٣٥٪ في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة في الإمارات العربية المتحدة والتي تسيطر على كل من Turk Telecom وAvea  في تركيا و Cell-C في جنوب أفريقيا، وحصة ٢٥٪ في Binariang GSM القابضة في ماليزيا والتي تسيطر على شركتي Maxis في ماليزيا و Aircel في الهند. وبالإضافة إلى ما تقدم، تمتلك STC استثمارات في مجالات تقنية المعلومات، والمحتوى، والتوزيع، ومراكز الاتصال، والعقارات، حيث تقوم جميعها مشتركة بدعم عمليات الاتصالات للمجموعة في الشرق الأوسط.

 

للتواصل

ياسر عبدالعزيز الغسلان، مدير إدارة الإعلام و الاتصالات. إيميل: yalghaslan@stc.com.sa

 

تعليقات عبر الفيسبوك