الاتصالات السعودية والمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة توقعان اتفاقية تنفيذ الألياف البصرية

STC  والمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة توقعان اتفاقية

الرياض،6 ديسمبر 2015م-  وقعت شركة الاتصالات السعودية STC  مع المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة  اتفاقية تطوير وتنفيذ للبنية التحتية لسكن الموظفين بمحطات تحلية الشقيق بمنطقة جازان، وتنص الاتفاقية الموقعة بين الطرفين على تطوير وتنفيذ البنية التحتية للألياف البصرية FTTH والخدمات الهاتفية المطورة وتقديم خدمة الإنترنت بأحدث التقنيات وبسرعات وجودة عالية تواكب التطورات العالمية في مجال تقنية المعلومات والاتصالات.

وقع الاتفاقية من جانب الاتصالات السعودية، المهندس / منيف بن نايف بن درويش مدير عام المبيعات غير المباشرة، ومن جانب المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة المهندس موسى بن حسن معبر مدير محطات تحلية الشقيق، وحضر التوقيع كل من متعب الشمري مدير ادارة المبيعات الميدانية والمجمعات في STC، و م. احمد هتان مدير المشروع بالمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة.

يشار إلى أن شبكة الألياف البصرية FTTH من الاتصالات السعودية تتميز بالسرعة العالية في نقل بيانات الإنترنت، والجودة العالية والمأمونة، وتمتاز بعدم تأثرها بالتيار الكهربائي أو التداخلات الكهرومغناطيسية أو العوامل والظواهر الطبيعية،  مع تكفل الشركة بتمديد كيبل الألياف البصرية داخل منزل العميل مجاناً، و توصيل وتركيب الوحدة الطرفية ONT في منزل العميل مجاناً أيضاً، وتقديم الدعم الفني المتكامل بعد البيع على مدار الساعة طيلة أيام الاسبوع، عبر مركز الدعم الفني 900.

 

نبذة عن الاتصالات STC

تتخذ شركة الاتصالات السعودية من الرياض مقرا رئيسا. وتعد المجوعة الأكبر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث القيمة السوقية، فقد بلغت إيراداتها للعام ٢٠١٤م أكثر من ٤٥،٨٣ مليار ريال (١٢،٢٢ مليار دولار) محققة صافي أرباح بلغت ١٠،٩٦ مليار ريال (٢،٩٢ مليار دولار).

تم تأسيس شركة الاتصالات السعودية عام ١٩٩٨م ولديها حاليا حوالي ١٠٠ مليون عميل في جميع أنحاء العالم تقدم لهم حلولا مبتكرة في طليعة الاقتصاد القائم على المعرفة ترتكز على خدمة العميل عبر شبكة من الألياف البصرية تغطي ١٣٧،٠٠٠ كيلومتر عبر آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. تدير STC في المملكة العربية السعودية (حيث النشاط الرئيس للمجموعة) أكبر شبكة حديثة للهاتف المحمول في الشرق الأوسط تغطي أكثر من ٩٩٪ من المناطق المأهولة بالسكان في البلاد كما وتقدم خدمات الجيل الرابع 4G للنطاق العريض لأكثر من ٨٥٪ من السكان في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وبجانب نشاطها الرئيس في المملكة العربية السعودية الذي تملكه بنسبة ١٠٠٪، تشمل استثمارات المجموعة ملكية ١٠٠٪ من شركة فيفا البحرين، وحصة ٢٦٪ في شركة فيفا الكويت إلى جانب عقد الإدارة‎، وحصة ٣٥٪ في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة في الإمارات العربية المتحدة والتي تسيطر على كل من Turk Telecom وAvea  في تركيا و Cell-C في جنوب أفريقيا، وحصة ٢٥٪ في Binariang GSM القابضة في ماليزيا والتي تسيطر على شركتي Maxis في ماليزيا و Aircel في الهند. وبالإضافة إلى ما تقدم، تمتلك STC استثمارات في مجالات تقنية المعلومات، والمحتوى، والتوزيع، ومراكز الاتصال، والعقارات، حيث تقوم جميعها مشتركة بدعم عمليات الاتصالات للمجموعة في الشرق الأوسط.

 

للتواصل

ياسر عبدالعزيز الغسلان، مدير إدارة الإعلام و الاتصالات. إيميل: yalghaslan@stc.com.sa

 

تعليقات عبر الفيسبوك