17 خطوة لإعداد متجرك الالكتروني لموسم التسوق والعطلات

تأتي الأعياد ومواسم التسوق بسرعه، فهل أنت جاهز (أقصد هنا صاحب المتجر الالكتروني) ؟؟

وربما تكون بالفعل قد بدأت العمل على الاعدادات الخاصة بهذه المواسم وانتهيت من ذلك، وانت الان مستعد لموجة طلبات الشراء.
هناك مواسم تسوق كثيرة في الدول الغربية وأمريكا، وهناك ايضاً مواسم تسوق خاصة في الوطن العربي، وجزء منها دخل على الثقافة العربية مثل الجمعة السوداء أو الاثنين الالكتروني.

[tabs type=”horizontal”][/tabs] 1- صداقة الأجهزة المحمولة:
إذا لم يكن متجرك الالكتروني صديق أو متوافق مع الأجهزة المحمولة، فودع زبائنك لان احتمالية ذهابهم إلى موقع آخر للشراء منه أكبر. حيث ذكرت الدراسات والتوقعات ان ما بين 30% – 35% يُكملون عملية التسوق من خلال أجهزتهم المحمولة. (كانت هذه الدراسة في السوق الامريكية، ولكن كلنا نعرف حجم استخدام المحمول في الوطن العربي).

2- سهولة وسرعة حركة المرور:
يجب الاستعداد لضغط حركة المرور على الموقع الالكتروني، والتأكد ان خوادم (سيرفرات) الاستضافة ومنصة المتجر الالكتروني جاهزة لتحمل حركة مرور كثيرة بسهولة وسلاسة في التنقل بين خطوات التسوق المختلفة حتى النهاية.

3- سرعة تحميل صفحات الموقع:
الاهتمام بسرعة التحميل مهمة، خاصة في مثل هذه الأوقات التي يكون فيها العميل في عجلة من أمرة عند إختيار المنتج الذي يبحث عنه وإتمام عملية الشراء في ظل المنافسة الشديدة في السوق، وتذكر الدراسات ان أكثر من 3 ثواني (لا يوجد غلط في الرقم) لتحميل صفحات المتجر يمكن أن تؤدي إلى فقدان ما يصل إلى 40% من المشترين، تحقق من سرعة الموقع وحاول تبسيطه بأفضل الطرق الممكنة.

4- جدولة المحتوى التسويقي:
يجب التخطيط في وقت مبكر وتجهيز محتوى الحملات التسويقية المختلفة وعلى جميع المنصات (منصات إعلانية أو منصات التواصل الاجتماعي المختلفة)، وبالإمكان البدء في هذه الحملات من قبل فترة الذروة للفت الانتباه لما سيحصل علية العميل وجعلة مترقب لما سَيُقَدم له في المتجر في حينه.

5- المنصات الاجتماعية:
معرفة ما يحدث وما الذي يدور ويقال عن متجرك الالكتروني (منتجات وخدمات) في منصات التواصل الاجتماعية المختلفة، فهذا هو الوقت المناسب للاستماع للعملاء وعكس متطلباتهم وتلبية احتياجاتهم مسبقاً.

6- تخطيط التسعير:
ليس هناك ما هو أكثر حرجاً من البدء في عملية البيع بأسعار خاطئة، وأكثر من ذلك هو خسارة الاستثمار بسبب سوء التخطيط التسعيري. التخطيط التسعيري المبكر والاهتمام بأدق التفاصيل المالية عند تطبيق الأسعار يساعد على الابتعاد عن مواطن الخسارة. راجع كُتيب (تكاليف جذب العملاء إلى متجرك الإلكتروني).

7- تسويق البريد الالكتروني:
تحتاج لوقت كافي حتى تخطط لرسائل البريد الالكترونية التي ستوجهها لقائمة عملائك البريدية، ولا تتأخر فعندها تكون قد خسرت في تحقيق عملية بيع ناجحة قد يقوم بها عميلك المُجرِب لخدماتك سابقاً.

8- التصميم والاحترافية:
لا تؤجل الانتهاء واعتماد التصاميم لحملتك التسويقية او أي تصميم يخص موقعك أو منتجك او تصاميم الإعلانات إلى آخر لحظة (قائمة التصميمات يطول ذكرها لو أردنا حصرها، ولكن في العموم هي تعتمد على خطة عمل المتجر الالكتروني وهي بالتأكيد تختلف من متجر إلى آخر)، وتأكد من وجود مصمم محترف جاهز ضمن فريقك لأي طارئ. جهز جميع احتياجاتك البصرية والتصميمات في وقت مبكر.

9- الكلمات المفتاحية:
تحديد الكلمات المفتاحية والتي ستستخدمها في صفحات المنتجات (لتساعد عملية الـ SEO) أو تلك التي ستستخدمها في الإعلانات الإلكترونية المدفوعه، وحتى تلك المستخدمة في التسويق التقليدي. ولا تنسى ان المنافسة على أشدها بينك وبين بقية المتاجر الالكترونية (محلياً، إقليمياً، وعالمياً)، انت في حاجة إلى تطبيق استراتيجية معينة، والاستراتيجية تحتاج إلى وقت للتطوير.

10- تجهيز حملة التسوق (Shopping Campaign):قائمة المهامهناك الكثير من الحملات المركزة والمحددة لتسويق المنتجات مباشرة عند البحث عنها في محركات البحث، مثل محرك قوقل. وهنا اقصد ما يسمى بـ (Shopping Campaign)، وهي تلك الحملات التي تربط بين الباحث والمٌنْتَج مباشرة على الانترنت وقبل وصولهم إلى المتجر الالكتروني، وتضع صورة للمٌنْتَج والسعر ورابط الشراء المباشر في المتجر الالكتروني في صفحة نتائج البحث.

11- تجهيز حملات إعادة التسويق (Re-marketing):
وهي تلك الحملات الذكية التي تستهدف زوار المتجر الذين لم يكملوا عملية الشراء في الزيارة الأولى، حيث اثبتت الدراسات والمتابعة ان نسبة 80% تقريباً من الزوار لا تنهي العملية الشرائية من أول مرة، وبالتالي نقوم بإعادة تسويق وترويج منتجات المتجر بوضع الإعلانات المستهدفة أمام هؤلاء الذين لم ينهوا الشراء عند تنقلهم في مواقع الإنترنت المختلفة.

12- إعلانات المنصات الاجتماعية:
تعتبر منصات التواصل الاجتماعية خيار جيد لاستهداف العملاء، خاصة مع إتاحة إمكانية الإعلان والاستهداف ضمن معظم إن لم يكن جميع المنصات الان.

13- تأمين التوصيل والشحن:
هذه المواسم مهمة لك ولغيرك، والجميع يشتري ويبيع، وتكون شركات الشحن في أعلى درجات الاستعداد، وترتفع معدلات الارسال (وكذلك ترتفع معدلات تأخير التوصيل). التنسيق مع شركات الشحن، وسرعة اعداد المنتجات للشحن بعد البيع مهم جداً، ولا ننسى تقديم عرض واضح وتخفيضات حقيقية ضمن تكاليف الشحن، وان تكون تكلفة الشحن واضحة للعميل في صفحة إنهاء عملية البيع، فهذه الخطوة والتكاليف المخفية من الأسباب الرئيسية لهجران عربة التسوق (كما ذكرنا في مقال سابق).

14- تأمين الموظفين:
بالتأكيد ستحتاج إلى أيدي مساعدة وإضافية في هذه الفترة، وبدلاً من الانتظار إلى آخر وقت، يجب الترتيب وتجهيز هذه المساعدة مبكراً.

15- الاستعداد بخطة الإعادة والارجاع:
مع ارتفاع معدلات المبيعات، سترتفع معدلات وحالات الإعادة والارجاع (لأي سبب كان)، وهنا يجب وضع خطة وخطوات تنفيذ طلبات الإعادة هذه والتدريب عليها.

16- مراقبة الحركة:
التخطيط لمواسم التسوق المُقبلة، سوف تحتاج إلى معرفة حركة المرور الحالية، مراقبة حركة العملاء ومن أين أتوا وماهي القنوات التي دفعتهم إلى زيارة المتجر الخاص بي، يُمكنُنَا من التركيز أكثر على الفرص المستقبلية وترتفع بذلك مقومات النجاح.

17- خدمة العملاء:
من أهم النقاط بشكل عام في أي عمل تجاري، ولكن في مواسم الذروة التسوقيه يجب ان نكون مستعدين بمتخصصين متأهبين على مدار الساعة للإجابة على استفسارات العملاء والتوجيه الصحيح لاحتياجاتهم (بغض النظر ماهي طريقة التواصل المستخدمة)، مع مراقبة الشبكات الاجتماعية وتعليقات المتابعين والرد عليها بما يتناسب وعلاقتها بالمتجر الالكتروني، والإبقاء على رضاء العملاء في أفضل مستوياته هي من أهم وأصعب المهام التي يجب أداؤها.

[box type=”success” align=”aligncenter” ]نصل إلى نهاية القائمة، وهنا نستطيع ان نقول إننا مستعدون لاستقبال ذروة موسم التسوق (نظرياً)، وإن لم يسبق لك أن واجهت وجربت مبيعات مواسم التسوق، فلا شك ان لا شيء يمكن أن يُعدك لذلك غير أن يكون لديك ما تحتاجه للاستعداد وتحقيق الأرباح إن شاء الله.[/box]

شهاب الفقيه/ متخصص في التجارة والتسويق الالكتروني

@shehabalfakih

مدونة التجارة الالكترونية العربية

تعليقات عبر الفيسبوك