STC تفوز بجائزة إيفي مينا لأفضل حملة تسويقية فعّالة لفئة الشباب

الرياض،25نوفمبر2015م-  حققت شركة الاتصالات السعودية  STC الجائزة البرونزية  ضمن جوائز إيفي مينا Effie MENA الشرق الأوسط، لأفضل حملة تسويقية فعّالة لفئة الشباب،  وذلك في الحفل الذي  أقيم في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة  والذي شهد مشاركة كبرى الشركات في الشرق الأوسط، حيث تسلم الجائزة مدير عام اتصالات التسويق في STC أحمد بن عطاف الصحاف.

 

جائزة إيفي مينا لأفضل حملة تسويقية فعّالة لفئة الشباب
الصحاف بعد تسلمه الجائزة

 

وقد تم استعراض مشاركة STC عبر برنامج اليوتيوب الناجح “رايح.. رايح” بحلقاته الأسبوعية وبطريقة التصوير الواقعي، والذي يسلط الضوء بطريقة مبتكرة على خدمات وباقات التجوال المميزة والتي تجعل من سفر عملاء الاتصالات السعودية أكثر راحة، وذلك بتصوير تجربة واقعية لـ 4 من العملاء يتاح لـهم السفر إلى مدينتي دبي ولندن باستثناء أحدهم الذي لم يتمكن من مرافقتهم؛ ولكن استطاع تجربة الرحلة بواسطة خدمات التجوال التي توجت شعار “لا تشيل هم التجوال”.

 

وتأتي مشاركة شركة الاتصالات السعودية في هذا التجمع كهدف استراتيجي تتطلع من خلاله إلى التواجد في المناسبات التسويقية إقليمياً ودولياً والتي يتم فيها عرض ومناقشة أحدث الابتكارات والأفكار والمنتجات والأجهزة والحلول والتطبيقات والبرمجيات،  والالتقاء بأكبر تجمع للنخب من ذوي الاختصاص والخبراء والفنيين وممثلي الشركات العالمية، الأمر الذي له إنعكاس إيجابي على عملاء الاتصالات السعودية.

 

يشار ان جوائز إيفي (Effie Awards) تمنح في مجال اتصالات التسويق سنويًا من خلال شركة Effie Worldwide, Inc ، وهي عبارة عن منظمة غير هادفة للربح، لتكريم أكثر أفكار اتصالات التسويق الفعّالة، ومهمة Effie Worldwide هي تشجيع العاملين في مجال اتصالات التسويق من خلال التعليم والتكريم.

 

 

 

 

نبذة عن الاتصالات STC

تتخذ شركة الاتصالات السعودية من الرياض مقرا رئيسا. وتعد المجوعة الأكبر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث القيمة السوقية، فقد بلغت إيراداتها للعام ٢٠١٤م أكثر من ٤٥،٨٣ مليار ريال (١٢،٢٢ مليار دولار) محققة صافي أرباح بلغت ١٠،٩٦ مليار ريال (٢،٩٢ مليار دولار).

تم تأسيس شركة الاتصالات السعودية عام ١٩٩٨م ولديها حاليا حوالي ١٠٠ مليون عميل في جميع أنحاء العالم تقدم لهم حلولا مبتكرة في طليعة الاقتصاد القائم على المعرفة ترتكز على خدمة العميل عبر شبكة من الألياف البصرية تغطي ١٣٧،٠٠٠ كيلومتر عبر آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. تدير STC في المملكة العربية السعودية (حيث النشاط الرئيس للمجموعة) أكبر شبكة حديثة للهاتف المحمول في الشرق الأوسط تغطي أكثر من ٩٩٪ من المناطق المأهولة بالسكان في البلاد كما وتقدم خدمات الجيل الرابع 4G للنطاق العريض لأكثر من ٨٥٪ من السكان في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وبجانب نشاطها الرئيس في المملكة العربية السعودية الذي تملكه بنسبة ١٠٠٪، تشمل استثمارات المجموعة ملكية ١٠٠٪ من شركة فيفا البحرين، وحصة ٢٦٪ في شركة فيفا الكويت إلى جانب عقد الإدارة‎، وحصة ٣٥٪ في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة في الإمارات العربية المتحدة والتي تسيطر على كل من Turk Telecom وAvea  في تركيا و Cell-C في جنوب أفريقيا، وحصة ٢٥٪ في Binariang GSM القابضة في ماليزيا والتي تسيطر على شركتي Maxis في ماليزيا و Aircel في الهند. وبالإضافة إلى ما تقدم، تمتلك STC استثمارات في مجالات تقنية المعلومات، والمحتوى، والتوزيع، ومراكز الاتصال، والعقارات، حيث تقوم جميعها مشتركة بدعم عمليات الاتصالات للمجموعة في الشرق الأوسط.

 

للتواصل

ياسر عبدالعزيز الغسلان، مدير إدارة الإعلام و الاتصالات. إيميل: yalghaslan@stc.com.sa

 

تعليقات عبر الفيسبوك