انستغرام تطلق برنامج الشركاء للمساعدة في الحملات الإعلانية

screen-shot-2015-11-10-at-11-56-51-am

بعد عامين من إطلاق أول إعلان على انستغرام، قررت الشركة أنه حان الوقت لإستغلال مستخدميها البالغ عددهم 400 مليون وتحويلهم كمصدر دخل رئيسي للشركة عن طريق تسهيل المهمة أمام المعلنين لتغيير إنفاقهم من الإعلانات التلفزيونية إلى تطبيق انستغرام.

أطلقت انستغرام برنامج الشركاء للمساعدة في التسويق. يتكون البرنامج من 40 شركة متخصصة في مجالات الإعلان والتحليلات والاحصائيات وإدارة المجتمعات تنصح انستغرام بالعمل معها من أجل الإعلان على انستغرام بشكل أفضل.

هذا البرنامج سيساعد الشركات الكبرى للإستفادة من الخبرات التقنية المتاحة لإطلاق حملات إعلانية ضخمة ومستهدفة بشكل صحيح وتتبع التفاعل مع المحتوى لمعرفة النوعية التي تلقى رواج واهتمام أكبر من قبل المتابعين وحتى إدارة التعليقات لمنع نشر السبام والتعليقات الترويجية.

يمكننا ملاحظة التدريج المتباطئ الذي سارت عليه إعلانات انستغرام، بداية قدمت الإعلانات كصورة واحدة ملتقطة بشكل جميل وكانت تظهر لعينة صغيرة من المستخدمين. بعدها بدأت تظهر لعدد أكبر وأصبحت قابلة للنقر بحيث يمكن التوجيه لروابط ومن ثم أضيف لها زر الشراء وفتحت الشبكة الاجتماعية الواجهة البرمجية لإطلاق حملات إعلانية ضخمة ومن ثم أتيح الإعلان للجميع في سبتمبر الماضي.

بهذا البرنامج فإن انستغرام يسير على خطى فيس بوك الذي لديه علاقات قوية مع طيف واسع من الشركاء. الأمر يتعدى شراء الإعلانات ليصل إلى التخطيط للحملات وتحسينها وإدارة المجتمع والتفاعل مع المستخدمين وتسويق المحتوى.

بهذا الشكل تبدأ انستغرام بالعمل جدياً على تحقيق الأرباح ولا نستغرب أن نراها قريباً تظهر نتائج أعمالها في بيانات فيس بوك المالية لتعوض الشركة عن مليار دولار دفعتها للإستحواذ عليها.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك