كومكاست تعيد تعيين كلمات سر 200 ألف من حسابات عملائها

كومكاست

أعلنت كومكاست يوم أمس أنها أجبرت 200 ألف عميل لديها بإعادة تعيين كلمات مرورهم وبياناتهم، وذلك بعد أن اكتشفت الشركة أن بياناتها كانت تُباع عبر الإنترنت المظلم من خلال وسطاء في السوق السوداء.

وإجبار إعادة تعيين بيانات الحسابات المسروقة لم يأت بسبب ثغرة في شبكة كومكاست، وإنما بسبب أن بياناتهم أصبحت مسروقة. وكانت بداية الأمر عندما علمت الشركة أن عناوين البريد الإلكتروني لعدد كبير من عملائها وكلمات السر المرتبطة بها تم عرضها للبيع على الإنترنت المظلم خلال عطلة نهاية الأسبوع السابق.

والأسماء كانت تُباع متمثلة في قائمة مكونة من 590 ألف بريد إلكتروني وكلمة سر، ادَّعَى بائعها – الذي لم يكشف عن اسمه – أنه ينتمي إلى عملاء كومكاست؛ وبالتالي كان ذلك مُبَرِّرًا كافيًا لإجراء كومكاست من إعادة تعيين الحسابات المذكورة.

لمن لم يسمع عن مصطلح الإنترنت المظلم من قبل، فإنه يتكون من شبكات غير متوفرة ولا مُؤرشفة على شبكة الإنترنت العامة، وبالتالي لا يُمكن الوصول إليها إلا من خلال برامج معينة. وغالبًا ما يُستخدم لشراء وبيع السلع والخدمات المُهَرَّبَة – سيفرد لكم عالم التقنية بعد قليل مقالًا يشرح الإنترنت المظلم بشيء من التفصيل -.

المصدر: CSO


تعليقات عبر الفيسبوك