STC: مفتاح “الجوال” بـ 85 ريال لعملاء “الهاتف” و”باقات جود”

STC

الرياض، 16أكتوبر2015م- أطلقت الاتصالات السعودية STC لعملاء “الهاتف” و”باقات جود” عرض مفتاح “الجوال” مقابل 85 ريال لأول شهرين من العقد المستمر لمدة 12 شهر، وذلك خلال الفترة من 13 اكتوبر 2015م وحتى 23 ديسمبر 2015م.

 

ويتيح مفتاح “الجوال” الاتصال من الهاتف المنزلي بجوالات أفراد الأسرة والأصدقاء على أي شبكة داخل المملكة مع (تطبق سياسة الاستخدام العادل بحد 700 دقيقة عند الاتصال بأرقام الجوال والمُشغلين الآخرين)، والتحدث معهم مقابل اشتراك شهري ثابت قدره 119 ريال شهرياً بعد استفادة العميل من هذا العرض خلال الشهرين الأولى من العقد.

 

ويمكن للعملاء الاشتراك بمفتاح “الجوال” والاستفادة من هذا العرض عبر تطبيق Mystc على الأجهزة الذكية وأجهزة الخدمات الذاتية أو من خلال الاتصال بمركز العناية بالعملاء 900، أوعن طريق البوابة الإلكترونية للاتصالات السعودية (خدماتي) www.stc.com.sa ، أو عبر زيارة أحد مكاتب خدمات العملاء المنتشرة في جميع أنحاء المملكة.

نبذة عن الاتصالات STC

تتخذ شركة الاتصالات السعودية من الرياض مقرا رئيسا. وتعد المجوعة الأكبر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث القيمة السوقية، فقد بلغت إيراداتها للعام ٢٠١٤م أكثر من ٤٥،٨٣ مليار ريال (١٢،٢٢ مليار دولار) محققة صافي أرباح بلغت ١٠،٩٦ مليار ريال (٢،٩٢ مليار دولار).

تم تأسيس شركة الاتصالات السعودية عام ١٩٩٨م ولديها حاليا حوالي ١٠٠ مليون عميل في جميع أنحاء العالم تقدم لهم حلولا مبتكرة في طليعة الاقتصاد القائم على المعرفة ترتكز على خدمة العميل عبر شبكة من الألياف البصرية تغطي ١٣٧،٠٠٠ كيلومتر عبر آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. تدير STC في المملكة العربية السعودية (حيث النشاط الرئيس للمجموعة) أكبر شبكة حديثة للهاتف المحمول في الشرق الأوسط تغطي أكثر من ٩٩٪ من المناطق المأهولة بالسكان في البلاد كما وتقدم خدمات الجيل الرابع 4G للنطاق العريض لأكثر من ٨٥٪ من السكان في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وبجانب نشاطها الرئيس في المملكة العربية السعودية الذي تملكه بنسبة ١٠٠٪، تشمل استثمارات المجموعة ملكية ١٠٠٪ من شركة فيفا البحرين، وحصة ٢٦٪ في شركة فيفا الكويت إلى جانب عقد الإدارة‎، وحصة ٣٥٪ في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة في الإمارات العربية المتحدة والتي تسيطر على كل من Turk Telecom وAvea  في تركيا و Cell-C في جنوب أفريقيا، وحصة ٢٥٪ في Binariang GSM القابضة في ماليزيا والتي تسيطر على شركتي Maxis في ماليزيا و Aircel في الهند. وبالإضافة إلى ما تقدم، تمتلك STC استثمارات في مجالات تقنية المعلومات، والمحتوى، والتوزيع، ومراكز الاتصال، والعقارات، حيث تقوم جميعها مشتركة بدعم عمليات الاتصالات للمجموعة في الشرق الأوسط.

 

للتواصل

ياسر عبدالعزيز الغسلان، مدير إدارة الإعلام و الاتصالات. إيميل: yalghaslan@stc.com.sa

 

تعليقات عبر الفيسبوك