ITC تنجز استعداداتها للمشاركة في جيتكس 2015

ITC Logo

أنجزت شركة الإتصالات المتكاملة (ITC) الرائدة في مجال توفير خدمات الاتصالات، استعداداتها للمشاركة في فعاليات أسبوع جيتكس للتكنولوجيا 2015، المزمع إقامته خلال الفترة الممتدة بين 18 و22 أكتوبر الجاري في مركز دبي التجاري العالمي، والذي يعتبر  أبرز الأحداث التقنية في منطقة الشرق الأوسط.

وعملت الشركة على تجهيز جناح متميز يضم موظفي الشركة من أجل إستقبال العملاء والشركاء، وإطلاعهم على أبرز المستجدات الخاصة بالشركة، كما ستتضمن المشاركة تبادل الخبرات المعرفية مع القيادة المتخصصة والخبراء في أسواق الاتصالات.

وستعرض الاتصالات المتكاملة قدرتها على توفير خدمات متطورة عالية المستوى ومن بينها آخر  منتجاتها والخاصة بالخدمات السحابية Cloud computing، والتي تتيح إمكانية الوصول الي  المصادر والأنظمة الحاسوبية المتوفرة على الشبكة من خلال الإنترنت، وتشتمل هذه الخدمات على ميزة توفير المساحات التخزينة للبيانات وخدمات النسخ الاحتياطي والمعالجة البرمجية، بالإضافة إلى العديد من البرامجيات الاخرى والبريد الإلكتروني، وما إلى ذلك، بحيث توفر الوقت والجهد وتضمن استمرارية الأعمال مع تخفيض التكاليف.

وعلاوة على ذلك، ستركز ITC على إبراز إدارتها لخدمات ما بعد البيع، وعمليات الربط البيني لعملائها عبر المملكة  وإلى العالم أجمع عبر شبكتها الخاصة، مما خلق لها ثقة واسعة في السوق المحلي والاقليمي.

إضافة إلى ذلك ستعمل الشركة التي أكملت عقدها الأول مؤخراً، على تأكيد اهتمامها بزيادة شراكاتها في السوق المحلية والإقليمية وتلبية احتياجات عملائها في قطاعات الحكومة والاعمال ومقدمي الخدمات والمستهلكين الأفراد، في السوق الذي يتوقع نمو الانفاق به إلى أكثر من 7 في المائة خلال العامين المقبلين بما يتجاوز 138 مليار ريال بحسب هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، وذلك عبر تقديم أفضل الحلول والخدمات بتقنيات عالية وخبرات كبيرة من خلال استخدام البنية التحتية الحديثة للشركة، ما يمثل جزء من دورها في المشاركة في دعم الرؤية الوطنية للتحول الرقمي في المملكة.

يذكر أن الإتصالات المتكاملة تعمل مع عدد من شركائها من كبار الشركات التقنية المتخصصة لتقديم حلول الإتصالات والخدمات المدارة والحوسبة السحابية و VSAT لعملائها، مما يضعها في صدارة مقدمي خدمات الإتصالات وتقنية المعلومات ICT في المملكة، ما يعزز قدرتها على تقديم افضل الخدمات التي تناسب القطاعات الحكومية والتجارية في المملكة.

تعليقات عبر الفيسبوك