بورشة تختار نظام آبل لسياراتها لأن قوقل “تطلب الكثير من البيانات”

PORSCHE

وقع اختيار شركة بورشة لصناعة السيارات الألمانية على نظام آبل CarPlay لاستخدامها في سيارتين بدلاً من نظام قوقل المنافس نظراً لأنه يطلب الإطلاع على بيانات أكثر وإرسالها إلى الشركة.

ويقوم نظام Android Auto بتتبع الكثير من المعلومات مثل سرعة السيارة، درجات حرارة السوائل المختلفة كالوقود والزيت، دورات المحرك وغيرها ويقوم بإرسال تلك البيانات إلى قوقل. في حين أن نظام آبل CarPlay يقوم فقط بالتفقد من حالة السيارة إن كانت متحركة أم ساكنة، وذلك بحسب تقرير Motor Trend.

وسوف تستخدم بورشة نظام آبل في سيارتي 911 Carrera S و 911 Carrera. ولم ترغب صانعة السيارات الألمانية الدخول بإتفاقية مع قوقل لإرسال المعلومات التي تجعل سيارتيها مميزة للشركة الأمريكية فضلاً عن أن قوقل تعمل بالفعل على تطوير سيارتها الخاصة.

وهنا تبرز مخاوف شركات صناعة السيارات التي لديها خبرة طويلة في مجالها من أن تستخدم قوقل نظام التشغيل الخاص بها كحصان طروادة “للتجسس عليها” إن صح التعبير لتستفيد من كل المؤشرات والبيانات التي تجمعها في صناعة سيارتها ذاتية القيادة. تعتقد بورشة أن قوقل تريد أن تطلع على “الوصفة السرية” التي تجعل سياراتها مميزة، فهل تقبل قوقل أن يطلع أحدهم على “خوارزمياتها السرية” في ترتيب نتائج البحث؟.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك