HTC تتملص من التحديثات الأمنية الدورية لأجهزتها

ja

بعد أن اكتشفت ثغرة Stagefright في نظام الأندرويد والتي وضعت أكثر من 95% من الأجهزة تحت خطر الاختراق بدأت الشركات المصنعة وعلى رأسها قوقل وتبعتها إل جي وسامسونج وغيرها بإطلاق وعود بأنها سترسل تحديثات أمنية دورية شهرياً لأجهزتها لسد مثل هذه الثغرات.

لكن رئيس HTC في أمريكا Jason Mackenzie يرى أن هذا الأمر “غير واقعي” وذلك عبر تغريدة أرسلها على حسابه في تويتر.

وكانت ثغرة Stagefright بشكلها الأول التي اكتشفت في يوليو الماضي تتيح للقراصنة السيطرة على مايكروفون وكاميرا الهاتف ما يعني امكانية تسجيل الأصوات والتقاط الصور ومقاطع الفيديو بدون علم المستخدم فضلاً عن سحب البيانات الشخصية وكل هذا بواسطة رسالة وسائط متعددة MMS.

في وقت سابق كان قد أرسل بعض أصحاب هواتف HTC إلى Mackenzie يتسائلون عن السبب الذي جعل سامسونج وإل جي بأن تعد بإرسال تحديثات أمنية شهرية، في حين أن HTC لايمكنها الإلتزام بهذا الأمر. وجاء رده بأن يلقي اللوم على شركات الاتصالات.

وقبل خمسة أيام فقط اكتشف جيل جديد من ثغرة Stagefright يؤثر في كل هواتف أندرويد الموجودة اليوم والتي يصل عددها إلى 1.4 مليار جهاز على الأقل ولم يصل بعد أي تحديث أمني بهذا الخصوص ويتوقع قريباً أن يصل إلى أجهزة نكسوس، ولا نعلم إن كانت HTC ستغير رأيها وتحمي هواتف مستخدميها، أم تكتفي بأخذ أموالهم وتبيعهم الأجهزة وإرسال تحديثات نظام التشغيل العامة فقط.

المصدر

  • hashim

    ألرجل صدق وكان صادق وواقعي ويتكلم وهو يعرف مايقول ومن مسؤولية ولا يرمي الوعود جزاف ويخدع العملاء في ذالك والمفروض هذا التوضيح يحسب له من باب المصداقية وعدم الخداع وإطلاق تصريحات فلاش.ورنانة لفترة وجيزة وينتهي مفعولها بنهاية المقال ولها أمثلة لشركات كثر،،،شركة htc دومآ لها السبق في التحديثات العادية قبل كل المنافسين وعندما ابدا واستبعد إطلاق التحديثات كل شهر فليس المعنى بأن الشركة مابترسل التحديثات للمستهلك،،،،

تعليقات عبر الفيسبوك