الاختراقات الأمنية تُكبّد الشركات خسائر أكثر من نصف مليون دولار

432

قامت شركة الأمن والحماية الروسية «كاسبرسكي» بإجراء استطلاع عالمي شمل أكثر من 5500 شركة في 26 دولة حول العالم بالتعاون مع B2B International ومنها شركات في المملكة العربية السعودية، والهدف من هذا الاستطلاع معرفة التكاليف التي تتكبدها الشركات بسبب الاختراقات الأمنية المختلفة.

ووصل استطلاع كاسبرسكي إلى أنّ متوسط الخسائر التي تتكبدها الشركات الكبيرة يصل إلى 551,000$ بينما الشركات الصغيرة والمتوسطة تصل خسائرها إلى 38,000$ فقط. كما كشف الاستطلاع أنّ الاختراقات الأكثر تسببًا بالخسائر هي تلك التي تنتج عن احتيال داخلي من الموظفين وأنشطة التجسس والاختراق عبر الإنترنت.

image009

تؤدي الاختراقات الأمنية في الشركات بمختلف أنواعها إلى العديد من المشاكل على الصعيد التجاري، مثل زيادة الإنفاق بسبب تعيين خبير في تقنية المعلومات بالإضافة إلى المحامين المسئولين عن عملية الاختراق قانونيًا، ناهيك عن الفرص التجارية الضائعة من الشركة بسبب فترات التوقف التي تصاحب هذا النوع من الاختراقات.

وكشف التقرير أنّ التكلفة الإضافية التي تتكبدها الشركات الكبيرة بسبب الاختراقات الأمنية تشمل:

  • الخدمات الفنية (تقنية المعلومات، وإدارة المخاطر، والمحامين): ما يصل إلى 84 ألف دولار أمريكي مع وجود احتمال بنسبة 88% للتعرض للاختراقات الأمنية
  • الفرص التجارية الضائعة: ما يصل إلى 203 ألف دولار أمريكي مع وجود احتمال بنسبة 29% للتعرض للاختراقات الأمنية
  • فترات توقف الأعمال التجارية: ما يصل إلى 1,4 مليون دولار أمريكي مع وجود احتمال بنسبة 30% للتعرض للاختراقات الأمنية
  • إجمالي متوسط التكلفة: 551,000 دولار أمريكي
  • الإنفاق غير المباشر: ما يصل إلى 69 ألف دولار أمريكي
  • يضاف إلى ذلك الأضرار التي تلحق بسمعة المؤسسة: ما يصل إلى 204,750 دولار أمريكي

الشركات الصغيرة من جانب آخر تتكبد خسائر أقل لأنّها لا تحتاج لهذا الحجم الضخم من الإنفاق للتعافي من الاختراقات الأمنية.

المثير للاهتمام أنّ الاختراقات الأمنية للشركات يعتبر أمر اعتيادي ومتوقع، فقد كشفت الدراسة أنّ 90 بالمئة من الشركات التي شملها الاستطلاع ذكرت أنّها تعرضت لعملية اختراق أمني واحدة على الأقل.

تعليقات عبر الفيسبوك