STC تقدم أفضل الحلول التقنية لشركة ركال العقارية

RACCAALL 2015  9

الرياض، 3 أكتوبر 2015م – وقعت شركة الاتصالات السعودية STC اتفاقية مع شركة ركال العقارية لتوفير أحدث حلول الربط والاتصال وكافة الخدمات الرئيسية. ومثّل STC في التوقيع نائب الرئيس لقطاع مبيعات الشركات في قطاع الأعمال المهندس آنف أبانمي، كما مثّل شركة ركال العقارية رئيسها التنفيذي الأستاذ هيثم حكيم.

وقال حكيم عقب التوقيع: “نعمل على زيادة فعالية أعمالنا عبر توفير كافة أنواع الخدمات العقارية بصورة احترافية وتقديم منفعة لكل المتعاملين في أسواق العقار، ونسعى لتطوير قدراتنا بتلبية حاجتنا للخدمات والحلول الذكية بالتعاون مع شريك وطني قوي، وهو قطاع الأعمال الخاص بشركة الاتصالات السعودية”.

من جهته أوضح أبانمي “إن توقيع الاتفاقية لتوفير أحدث حلول الربط والاتصال وكافة الخدمات الرئيسية لجميع المشاريع التابعة لشركة ركال العقارية يعتبر جزءًا من اهتمامنا المساهمة في المشاريع الوطنية ذات البعد التنموي، وتحرص وحدة قطاع الأعمال على تعزيز الشراكة الاستراتيجية مع القطاعين الحكومي والخاص حيث ترتبط الوحدة بشراكة مع ركال لتوفير كافة أنواع القنوات العقارية من استثمار وتطوير وتسويق وإدارة في المملكة، كما تم تقديم كافة الخدمات وحلول الاتصال اللازمة لتطوير أعمال الشركة”.

نبذة عن الاتصالات STC

تتخذ شركة الاتصالات السعودية من الرياض مقرا رئيسا. وتعد المجوعة الأكبر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من حيث القيمة السوقية، فقد بلغت إيراداتها للعام ٢٠١٤م أكثر من ٤٥، ٨٣ مليار ريال (١٢، ٢٢ مليار دولار) محققة صافي أرباح بلغت ١٠، ٩٦ مليار ريال (٢، ٩٢ مليار دولار).

تم تأسيس شركة الاتصالات السعودية عام ١٩٩٨م ولديها حاليا حوالي ١٠٠ مليون عميل في جميع أنحاء العالم تقدم لهم حلولا مبتكرة في طليعة الاقتصاد القائم على المعرفة ترتكز على خدمة العميل عبر شبكة من الألياف البصرية تغطي ١٣٧، ٠٠٠ كيلومتر عبر آسيا والشرق الأوسط وأوروبا. تدير STC في المملكة العربية السعودية (حيث النشاط الرئيس للمجموعة) أكبر شبكة حديثة للهاتف المحمول في الشرق الأوسط تغطي أكثر من ٩٩٪ من المناطق المأهولة بالسكان في البلاد كما وتقدم خدمات الجيل الرابع 4G للنطاق العريض لأكثر من ٨٥٪ من السكان في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية.

وبجانب نشاطها الرئيس في المملكة العربية السعودية الذي تملكه بنسبة ١٠٠٪، تشمل استثمارات المجموعة ملكية ١٠٠٪ من شركة فيفا البحرين، وحصة ٢٦٪ في شركة فيفا الكويت إلى جانب عقد الإدارة‎، وحصة ٣٥٪ في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة في الإمارات العربية المتحدة والتي تسيطر على كل من Turk Telecom وAvea في تركيا و Cell-C في جنوب أفريقيا، وحصة ٢٥٪ في Binariang GSM القابضة في ماليزيا والتي تسيطر على شركتي Maxis في ماليزيا و Aircel في الهند. وبالإضافة إلى ما تقدم، تمتلك STC استثمارات في مجالات تقنية المعلومات، والمحتوى، والتوزيع، ومراكز الاتصال، والعقارات، حيث تقوم جميعها مشتركة بدعم عمليات الاتصالات للمجموعة في الشرق الأوسط.

 

للتواصل

محمد الرشيدي، مدير العلاقات الإعلامية. إيميل: mhrashidi@stc.com.sa

تعليقات عبر الفيسبوك