أبل تشتري شركة الواجهات الصوتية VocalIQ

أبل سيري

عندما كشفت أبل لأول مرة عن سيري، ذكرت أنه سيصبح من أقوى أنظمة المساعد الصوتي. ومع ذلك، فكان أقل من التوقعات عند إطلاقه. وعلى مر السنوات الماضية، حققت أبل بعض الخطوات الناجحة من حيث تحسين مميزات سيري، والآن، وبعد استحواذ الشركة الأخير، من المتوقع أن يحصل مساعد أبل الصوتي على دفعة إضافية من المميزات.

كشفت أبل مؤخرًا أنها استحوذت على شركة ناشئة تُدْعَى VocalIQ، وتتخصص الشركة في إنشاء واجهات صوتية تعمل بالمُحادثات يُمكن استخدامها في جميع أنواع المجالات، بدءًا من السيارات والأجهزة القابلة للارتداء، إلى الأجهزة المتصلة بالإنترنت، وكله في مصلحة أبل بالتأكيد (ربما مع ساعة أبل ووتش، ونظام البيوت الذكية هوم كيت).

ومما لا شك فيه أن هذه التقنية من شأنها أيضًا أن تقطع شوطًا طويلًا في مُساعدةِ سيري لمزيد من فهم الأصوات وتحسين أداءه.

نشرت شركة VocalIQ على مدونتها الرسمية بنوعٍ من السُّخرية عن إنه تم الاستحواذ عليهم مِنْ قِبَلِ أبل، وكتبوا “إن كافة شركات التقنية الكُبرَى تضخ مليارات الدولارات في إنشاء خدمات مثل سيري، وقوقل ناو، وكورتانا، وأليكسا. ومع إطلاق كل خدمة من الخدمات المذكورة نرى الجلبة والصخب، لكنها لا تتماشى مع توقعات المُسْتَهْلِكين. وينتهي حال بعضها أن تُستَخْدَمَ للَّعِب، مثل سيري. أمَّا البقية، ففي طيّ النسيان، ولا غرابة في ذلك!”.

المصدر: Re/code


تعليقات عبر الفيسبوك