مايكروسوفت تفصل تقارير مراقبة نشاط الاطفال عن المراهقين في ويندوز 10

windows logo

منذ إطلاق ويندوز 10 للتحميل لعموم المستخدمين ظهرت العديد من التقارير التي تتحدث عن ممارسات مايكروسوفت في مراقبة المستخدمين وجمع البيانات عنهم، واليوم أعلنت الشركة أنها ستفصل في تقارير متابعة نشاط مستخدمي النظام من الأطفال عن المراهقين ليعرف الأهالي كيف يستخدم أولادهم أجهزة الكمبيوتر.

وفي ويندوز 10 هناك ميزة المراقبة العائلية لنشاط المستخدمين الأطفال والمراهقين، وفي التحديثات القادمة على ويندوز 10 فإنه سيتم ايقاف تفعيل المراقبة بشكل افتراضي ما يجعلها مناسبة أكثر للأولاد الأكبر عمراً.

وكان ويندوز 10 يرسل تقارير اسبوعية للمستخدمين عن عادات استخدام أولادهم مثل المواقع التي يزورونها والتطبيقات التي يستخدمونها وحتى يمكنهم تحديد فترة الاستخدام، في حين أن البعض يرى أن هذا التصرف مفيد لضبط أولادهم، إلا أن الآخرين رأو فيه انتهاك للخصوصية. لذا مايكروسوفت ستوقف الخيار بشكل افتراضي لكنها لن تلغي الميزة بطبيعة الحال.

وتحاول مايكروسوفت اقناعنا أنها تجمع البيانات عنا من أجل أن “يعمل المنتج بشكل أفضل لنا ” و تتيح لنا الخيار في أي نوع من المعلومات نسمح لها بجمعها. وفصّلت الشركة في ثلاثة مستويات ما هي البيانات التي تجمعها وتلك التي لا تجمعها:

1- بيانات الأمان والتوافقية: يتم جمع بيانات لاتحدد شخصية المستخدم عن الرقم التعريفي للجهاز، نوع الجهاز، بيانات توقف مفاجئ للتطبيقات. ولا تجمع بيانات عن محتوى وملفات المستخدم

2- بيانات التخصيص: تجمع معلومات عن تفضيلاتك، الكلمات العامة الشائعة التي تطبعها، الإجابات عن الأسئلة التي تقدمها أثناء استخدام كورتانا وغيرها، وتشير إلى أنه يمكنك تعطيل هذا النوع من البيانات التي يتم جمعها من الاعدادات

3- بيانات الاعلانات: مع أن مايكروسوفت تقدم اعلانات في منتجاتها، إلا أنها لا تقوم بمسح محتوى المستخدم كالبريد الإلكتروني أو ملفاته لتقديم إعلانات تستهدفه.

وعلى كل حال مهما كانت البيانات التي تجمعها مايكروسوفت عنك في ويندوز 10 فإنها تنقل إلى مخدماتها بشكل مشفر وآمن على حد قولها.

اقرأ أيضاً: طريقة منع مايكروسوفت من الإطلاع على بياناتك عبر ويندوز 10

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك