قوقل تناقش محاولات لرفع حظر اليوتيوب في باكستان

يوتيوب

هناك بعض الدول التي قامت بحظر موقع اليوتيوب. وتشمل هذه الدول الصين وباكستان. لكن هذه الأخيرة، يبدو أن هناك مناقشات تجري بشأن رفع حظرها عن الموقع.

بالنسبة لمن لا يدري بالأمر، تم حظر اليوتيوب في باكستان منذ عام 2012؛ بسبب وجود محتوى اعتبرته الحكومة “كفريًّا”.

ومن ذلك الوقت، طلب اليوتيوب من الحكومة الباكستانية أن تدفع لهم رسومًا من أجل فلترة المقاطع، وهذا هو السبب في حظره حتى يومنا هذا. إلا أنه تم الكشف مؤخرًا أن هناك محادثات تجري من أجل عودة الخدمة من جديدة، وإحدى الوسائل للعودة هي عرض المقاطع المحليَّة فقط.

يرى المسؤولون هناك أنه من المستحيل فرض الحظر على الموقع وكذلك منع المحتوى الكُفْرِي تمامًا، لكن إضفاء الطابع المحلي على اليوتيوب من شأنه أن يكون حلًّا كافيًا لحل هذه المشكلة.

وتأتي هذه الخطوة مِنْ قِبَلِ قوقل، بعدما أصبحت أكثر انفتاحًا في التعامُلِ مع الدول التي حظرت خدماتها سابقًا.

المصدر: The Register


تعليقات عبر الفيسبوك