كانون تكشف عن حساس كاميرا دقته 250 ميغابكسل

canon_250_megapixel_aps-h_sensor

تواصل كانون اليابانية تعزيز موقعها في حرب الميغابكسل ما بين كبار مصنعي الكاميرات الاحترافية حول العالم وذلك بعد أن أعلنت عن حساس جديد تصل قدرته إلى 250 ميغابكسل.

الحساس الجديد APS-H من نوع CMOS يستطيع التقاط صور بدقة 12600*19850 بكسل ما يجعله الأول عالمياً من حيث الدقة وعدد البكسلات ضمن قياسه.

تقول كانون أن حساسها الجديد قادر على تمييز الحروف الموجودة على جناح طائرة وهي على علو 18 كيلومتر في السماء.

يأتي قياس حساس APS-H أكبر من APS-C إلا أنه أصغر من حساسات الإطار الكامل، المستخدم في خط كاميرات EOS-1D من كاميرات DSLR الاحترافية.

تبلغ سرعة قراءة الحساس للبكسلات حوالي 1.25 مليار بكسل في الثانية الواحدة، وتقول الشركة أن الحساس لديه أداء جيد فيما يتعلق بالضوضاء بغضّ النظر عن عدد البكسلات الملتقطة.

لنعرف قدرة هذا الحساس في تسجيل الفيديو، فإنه قادر على تسجيل مقاطع تصل حدتها إلى 30 مرة أكثر من دقة 4K بسرعة خمسة إطارات في الثانية.

وعن استخدامات هذا الحساس أو بالأحرى الكاميرات التي ستتضمن هذا الحساس الجديد فإنه سيفيد في أجهزة المراقبة المتخصصة وأدوات منع الجريمة وأدوات القياس فائقة الدقة وغيرها من المعدات الصناعية.

لا تتوقع أن تطلق كانون هذا الحساس في كاميرات DSLR المسقبلية، بل إن هذا الإعلان كدلالة على استمرار تطوير تقنيات الحساسات الضوئية.

الجدير بالذكر أن كانون أعلنت عن حساس APS-H بدقة 120 ميغابكسل في عام 2010.

المصدر

  • mawhob22222

    شي رائع لكن ليس الاول

    خلال سفري الى المانيا وفي جناح الاستعراض الجوي توجد طائرة بشكل حربي وقد تكون للتجسس تملك كاميرا كبيرة الحجم و من صنع سوني، وكذلك في حرب اسرائيل مع لبنان سرب فيديو بعد تحطم طائرة بان هذه الطائرة تستخدم عدسة تقريب من صنع سوني….

    يعني الشركات تقدم لنا اجراء بسيطة من قدراتها، اذا كانون تملك مستشعر 250 فان هناك شركات تملك مستشعر بدقة 100 الف ميجابكسل….

    • MaskFD

      كلامك صحيح ..
      مثل تقنية SSD لم تظهر للسوق إلا قريباً رغم أنها موجودة من قبل وأعتقد استخدمتها ناسا.
      ما يصلنا من التقنية هو القشور فقط (كان يقولها مدرسنا قبل 15 سنة 🙂

    • mm

      اقرأ جيداً: يقول الأول ضمن قياسه، أي أكبر عدد بكسلات ضمن قياس محدد، هناك حساسات بقياس أكبر تقدم عدد بكسلات أكبر

تعليقات عبر الفيسبوك