آيسر تبحث عن مشتري ينقذها من المزيد من الخسائر

acer

نتيجة تراجع مبيعات الحواسب الشخصية خلال الفترة الماضية، وصلت آيسر خامس أكبر مصنّع للحواسب في العالم إلى حالة يرثى لها ما دفع بمؤسسها يعلنها صراحة “مرحباً” بمن يريد الاستحواذ على الشركة.

قالها Stan Shih للصحفيين لكنه أضاف تحذيراً أن المشتري سيدفع سعراً باهظاً للشركة. حيث يرى أن المدراء الأمريكيين والأوروبيين يعملون فقط من أجل المال كما أن فرق الإدارات العليا تهتم بالمال. بينما المدراء في تايوان يهتمون أكثر بمهمة الشركة والعوامل العاطفية التي تصاحبها.

وعانت آيسر من تراجع حاد في مبيعاتها خلال الأشهر القليلة الماضية وصل إلى 33% بحسب أرقام يوليو.

وكانت قد هبطت أرباحها الصافية لفترة الأشهر الستة الأولى من العام الماضي إلى 176 مليون دولار تايواني ( 5.40 مليون دولار) مقارنة بـ 486 مليون دولار تايواني لنفس الفترة من العام الماضي.

ويقدر أن تكون مبيعات آيسر قد وصلت إلى 4.56 مليون جهاز حاسب خلال الربع الثاني ما يجعلها تسيطر على 6.7% من سوق الحواسب الشخصية.

ونتيجة لهذه الأرقام الضعيفة تأثر سهم الشركة سلباً وهبط بأكثر من نصف سعره تقريباً منذ ابريل الماضي ليصل إلى 9.71 دولار بعد أن كان 25.50 دولار وبالتالي كانت قيمة الشركة السوقية 34.75 مليار دولار.

وعانت آيسر من خسائر متتالية بدأت منذ 2011 واستمرت حتى 2013 على الرغم من محاولاتها الحثيثة بإصدار أجهزة بتصاميم جديدة مثل Aspire R13, Aspire R7 و Aspire Switch 10، بكل حال كانت أجهزة كروم بوك أفضل أداءاً من أجهزة ويندوز.

وبالنظر إلى المشترين المحتملين هناك شركة أسوس التي قد تساعد بإنشاء شركة مشتركة مع آيسر للتفوق على الثلاثة الكبار في السوق. من غير الواضح إن كانت ديل و لينوفو أو HP مهتمة بشراء آيسر خاصة أن ديل كانت قد تحولت إلى شركة خاصة في اكتوبر 2013 حتى لا تضطر بقوة القانون إلى كشف أرقامها للمستثمرين والعموم، كما أن HP فصلت شركتها إلى قسمين مبعدة قطاع الحواسب الشخصية عن قطاع أعمال الشركات.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك