اتش تي سي تسعى للعودة للمنافسة بتخفيض عدد الموظفين والأجهزة

htc-logo

مازالت شركة اتش تي سي في معاناة لتحقيق أرباح من بيع هواتفها الذكية، خاصة مع ارتفاع حدّة المنافسة في هذا السوق خلال الآونة الأخيرة وصعود الشركات الصينية للاستحواذ على جزء كبير من السوق، شركات مثل شاومي و ون بلس التي استطاعت بيع 30,000 وحدة من هاتف OnePlus 2 في 64 ثانية فقط من مقرها بالصين.

اتش تي سي من جانبها تعاني من الخسائر الربعية منذ أكثر من ربع مالي ولم يكن الربع المالي الثاني من هذا العام مختلف كثيرًا، لذا على الشركة التايوانية اتخاذ قرارات حاسمة بأسرع وقت وهذا ما ستفعله الشركة بالضبط حسب تصريح المدير المالي بالشركة للصحافة حيث أشار إلى ضرورة تخفيض عدد الموظفين وربما عدد الهواتف الذكية التي تصدرها الشركة لمواجهة هذه الخسائر.

«انخفضت أسهم اتش تي سي هذا العام بنسبة 51 بالمئة حيث أغلق السهم أقل بنسبة 1.69 بالمئة من قيمته قبل الإعلان عن النتائج المالية للشركة» وكالة رويترز.

وقال المدير المالي في اتش تي سي أنّ تخفيضات الوظائف ستكون كبيرة وفي جميع المجالات، وبالرغم من عدم تقديمه مزيد من التفاصيل حول هذه المسألة لكن من المتوقع أن تمتد التخفيضات حتى الربع الأول من 2016. ومن جانبهم، يتوقع أغلب المحللون أنّ اتش تي سي ستظل في خسارة طوال 2015.

المصدر