ون بلس ستطلق هاتف جديد قبل نهاية العام

oneplus-2

لم يصل ون بلس 2 بعد إلى أيدي أحد بعد حتى ظهر لنا تأكيد اليوم أن الشركة ستطلق جهازها الثالث قبل نهاية العام والذي قد يكون بمواصفات أقل من الحالي.

وبحسب المؤسس الشريك في ون بلس Carl Pei فإن الهاتف الجديد قد لا يكون بنفس المواصفات الفنية العالية لهاتف ون بلس 2، وهنا قد نفهم من كلامه أنه إما يكون ون بلس ميني حيث ظهرت عنه شائعات سابقة، أو هاتف آخر ظهرت عنه شائعات أيضاً يدعى OnePlus X لكنه يحمل شاشة بدقة QHD.

وسبق لـ Pei أن أشار إلى أن هناك هاتف ون بلس آخر سيطلق في هذا العام عدا ون بلس 2، وعلى الأرجح سيكون النسخة الأرخص والأقل مواصفات حيث قال Pei في ابريل الماضي أنه سيكون موجه لشريحة مستخدمين مختلفة خاصة التي تفضّل التصميم على المواصفات على حد تعبيره.

وتوقع Pei أنه خلال السنوات الخمس القادمة ستكون هناك فقط ثلاثة شركات تصنع الهواتف الذكية وتسيطر على السوق معتبراً شركته واحدة منها إضافة إلى سامسونج وآبل. ويعزو السبب إلى خروج باقي الشركات من السوق لأنها غير قادرة على إنتاج كميات ضخمة لتلبية الطلب وتحقيق هامش ربح كافي لإستمرارية الشركة.

لكن من الغريب أن يصدر هذا الكلام عن الشريك المؤسس في ون بلس التي تبيع هواتفها بسعر التكلفة تقريباً، إلا أنه يرى إذا استمر المستخدمون بدعم منتجات الشركة فإنها ستنمو وتحقق الأرباح.

جاء هذا في حديث لصحيفة USA Today و رداً على انتقادات ون بلس 2 الذي لا يحوي إمكانية الإتصال عبر تقنية NFC قال أن هناك عدد ضئيل من المستخدمين يستعمل التقنية لذا تم التخلي عنها، لكن خلال فترة سنة ونصف على الأكثر عندما يصبح استخدام التقنية منتشراً أكثر سيحصل عليها الناس بهواتفهم الذكية القادمة.

وختم حديثه بإيضاح توجه الشركة الاستراتيجي حيث ستركز على منتج واحد وهو الهواتف الذكية بدلاً من التوسع بقطاعات جديدة كأجهزة التلفاز والأجهزة القابلة للإرتداء.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك