مايكروسوفت تبحث عن شركاء لإنتاج هواتف ويندوز 10 منخفضة التكلفة

windows-10-mobile

لا يُنكر أحد التغير الهائل في استراتيجية مايكروسوفت الإنتاجية والتسويقية منذ تولي الهندي ساتيا ناديلا رئاسة الشركة، فبعد أن كانت مايكروسوفت شركة مملة في منتجاتها وبرمجياتها وحتى تصريحات مسؤوليها، أصبح الحماس هو شعار هذه المرحلة في حياة شركة البرمجيات الأمريكية العملاقة.

طبقًا لتقرير يأتي من الصين، فإنّ مصنعي الأجزاء الصلبة الخاصة بالهواتف الذكية في الصين وتايوان يستعدون لإنتاج بعض الأجزاء الخاصة بهواتف متوافقة مع نظام ويندوز 10، وباستخدام هذه الأجزاء سيُمكن لمصنعي الهواتف الذكية إنتاج هواتف ويندوز 10 للفئة المتوسطة والفئة محدودة الدخل.

ومتوقع أن تقوم هذه الشركات المصنّعة بالتعاون مع مايكروسوفت بإطلاق هواتفها المنخفضة التكلفة في الأسواق الناشئة، مثل أسواق الصين والهند وجنوب شرق آسيا وأمريكا اللاتينية. وستعمل مايكروسوفت على إغراء هذه الشركات بإعطائهم الأموال اللازمة للأبحاث والتطوير والتسويق.

في الوقت نفسه تأمل مايكروسوفت أن تتوصل لاتفاق مع مصنعي الرقائق الإلكترونية لبناء مكونات متوافقة مع هواتف ويندوز 10، وطبقًا للتقرير، تواصلت مايكروسوفت مع كلًا من ميديا تك و Spreadtrum لإنتاج الرقائق اللازمة لهذه الهواتف.

من جانب آخر تريد مايكروسوفت أن تبقي على صناعة هواتفها الرائدة داخل الشركة، هواتف مثل لوميا 950 ولوميا 950 إكس إل التي يتوقع أن تكشف عنها مايكروسوفت في سبتمبر.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك