قوقل تستسلم .. فك الإرتباط بين قوقل بلس و يوتيوب

odexwmt5kpgrcmtihe3e
استسلمت قوقل هذه المرة، لم يعد مطلوباً منك أن تسجل دخولك عبر حساب قوقل بلس فقط لتضيف تعليقاً على فيديو في يوتيوب مثلاً.

وبعد معارضة كبيرة أبداها مستخدمي يوتيوب – حتى أحد مؤسسيه –  على إجبارهم على إنشاء حسابات قوقل بلس وتسجيل الدخول بها للتعليق والتفاعل مع الفيديوهات. الآن يمكن القول أن قوقل بدأت بفك الإرتباط ما بين الخدمتين. بالتالي تعليقاتك على فيديوهات يوتيوب ستظهر فقط على يوتيوب وليس على قوقل بلس أيضاً. ولم يعد مطلوباً منك الدخول بحساب قوقل بلس من أجل رفع الفيديوهات أو إنشاء قناة جديدة. وإن كنت قد ربطت حسابك على يوتيوب مع حسابك على قوقل بلس، فإنك ستستطيع فك الإرتباط أيضاً.

وأعلنت قوقل أيضاً عن تغييرات في قوقل بلس حيث ستركز أكثر على بعض الخصائص الهامة الأكثر علاقة بالاهتمامات الإجتماعية فقط. وجاء هذا بعد أيام من قرارها بإغلاق خدمة الصور على قوقل بلس خاصة بعد أن أطلقت تطبيق وخدمة منفصلة. وستنقل قوقل الكثير من الوظائف المتعلقة بصور قوقل بلس إلى خدمتها المنفصلة، وميزة مشاركة الموقع الجغرافي ستنقل إلى هانغ اوتس.

وعن خصوصية حسابات المستخدمين فإنه لن يكون بإمكان العموم من البحث أو متابعة حساب قوقل الخاص بك، على عكس ما كان مع حسابات قوقل بلس الشخصية التي كان ممكناً البحث عنها.

وإن كنت قد أنشأت حساباً على قوقل بلس – مجبراً – ولا تنوي استخدامه كشبكة اجتماعية، فإن قوقل ستوفر لك خيار حذفه نهائياً، ونود التنويه إلى أن حذف حسابك على قوقل بلس الآن سيحذف معه قناتك على يوتيوب أيضاً، لذا يجب عليك الإنتظار حتى توفر لك قوقل الخيارات المناسبة.

أخيراً، فك الإرتباط هذا والتغييرات الجديدة على قوقل بلس و يوتيوب ستبدأ بالظهور تدريجياً لكافة المستخدمين خلال الأشهر القليلة القادمة، لذا ضع في اعتبارك أنك ستحتاج لبعض الوقت، لكن المهم أن قوقل رضخت هذه المرة لمطلب المستخدمين، وأصبح حساب قوقل وحده يكفي لكل شيء.

المصادر 1 2

  • تخبط كبير في قرارات قوقل في الفترة الأخيرة ؟
    هل من شركة مستفيدة ؟

تعليقات عبر الفيسبوك