نصائح لتصبح أخصائي تسويق متميز في عالم التسوق الالكتروني

عالم التسوق الالكتروني

نصائح لتصبح أخصائي متميز في عالم التسوق الالكتروني

تشير المؤشرات في استخدام وسائل الاعلام الاجتماعية إلى احتياجات التسويق إلى مهنة جديدة، وهي أخصائي تسويق إلكتروني – أو متخصص شبكات اجتماعية -. وفي السعودية، بدأ يذيع صيت مهنة أخصائي التسويق الإلكتروني في السنوات الأخيرة، عندما اكتشفت العديد من الشركات والعلامات التجارية أن توفير الخدمات لنشطاء المستخدمين على وسائل الاعلام الاجتماعية يمكنها أن تنمّي عملية البيع بصور رهيبة.

ومثالًا على أهمية عالم التسوق الالكتروني عبر وسائل الاعلام، فأشارت آخر الإحصائيات أن التسويق الإلكتروني في الولايات المتحدة يولِّد في العام الواحد فقط ما يقرب من 600 مليون دولار عبر وسائل الاعلام الاجتماعية. ومع ذلك، فإن هذا الرقم بالطبع يتأثَّر بعواملٍ كثيرة، مثل تداول الشركة، وخبراتها، وغيرها من الأمور الأخرى.

بالنسبة لأولئك الذين ينوون أن يصبحوا زملائنا في مجال التسويق الإلكتروني، هناك ستة أمور من الأساسيات التي يجب ألَّا تُنْسَى، وهي ما يلي:

1. نصائح في عالم التسوق الالكتروني: مطالب العميل

عالم التسوق الالكتروني

بالنسبة للمدونين، فإن المحتوى هو الملك، أمَّا بالنسبة لأخصائي وسائل الإعلام الاجتماعية سواء في العمل الحر أو في أحد الشركات، فإنه يضع في اعتباره أن العميل هو الملك؛ لأنه من يدفع لنا مقابل ما يريد. لذلك لا ينبغي لنا أن نندهش إذا كان العميل “صعب الإرضاء” ويطلب هذا وذاك – ودَعْكُم مِنْ مقطع فيديو “كبّر اللوجو” الشهير؛ لأنه مُبالغ فيه، ويهين العملاء بصفة عامة -.

تأهَّب دومًا للاستجابة إلى مطالب عملاءك بصبر. اجعلهم سعداء وراضين مع كل أعمالك؛ وبهذا ستمضي علاقتك مع العميل على نحوٍ أفضل.

2. نصائح في عالم التسوق الالكتروني: الحَملَة

عالم التسوق الالكتروني

لا تنفك أي من وسائل الاعلام الاجتماعية عن اسم “حَمْلَة”. وللعلامات التجارية، نجد أن الحملات لديهم ذات أهمية بالغة، خاصة في وسائل الاعلام الاجتماعية يُمْكِنُ للحملات عبر الشبكات الاجتماعية أن تُحْدِثَ تأثيرًا فيروسيًّا لمزيدٍ من الانتشار، أو كي يهتم لأجلها الكثير من الناس.

إيجاد أفكار للحملات الإعلانية ليست سهلة، عليك أن تعصف ذهنك وتركّز بإبداع للحصول على فكرةٍ فريدة من نوعها ترجو لها أن تنتشر بين الناس كالنار في الهشيم. وبالإضافة إلى ذلك، أرجو ألَّا يخيب أملك إن لم تُقْبَلْ فكرتك مِنْ قِبَلِ رئيسك في العمل أو العميل، من يدري، ربما تأتيك فرصة جديدة تسمح لك باستخدام فكرتك أو تعديلها لحملة خاصة بعلامة تجارية أخرى.

3. نصائح في عالم التسوق الالكتروني: الهدف

عالم التسوق الالكتروني

أي عمل لا بُدّ وأن يكون له هدف، وفي كل حملة على وسائل الإعلام الاجتماعي لديها مؤشر الأداء KPI كمقياس للنجاح وبلوغ الهدف المنشود.

لمزيد من تحسين الحملة، نجد بعض وسائل الاعلام الاجتماعية مثل الفيسبوك وتويتر لديهما حاليًا خدمات للمحتوى الإعلاني التي بإمكانها مُساعدتكم للترويج والحصول على حركة مرور أكثر مما هي عليه الآن.

4. نصائح في عالم التسوق الالكتروني: صائدو المسابقات

عالم التسوق الالكتروني

من لا يحب الهدايا المجانية؟ والمنطقة العربية تضم أكبر تجمُّع لمستخدمي وسائل الاعلام الاجتماعية، ولا عجب إذا وجدنا العديد منهم يتصيَّد ويُلاحق الإعلانات والإشعارات ذات الأهمية على الشبكات الاجتماعية. وعادة ما يستهدفون الهدايا المجانية، لذلك فَهُمْ يدعون باسم صائدي المسابقات.

كأخصائي تسويق إلكتروني، يجب أن تولي اهتمامًا لهذه الفئة أيضًا. فإنهم اعتادوا على القيام بكُلِّ ما في وسعهم للفوز في مُسابقةٍ أو حملة ما. فكروا في مُسابقة مفيدة، ولا تنسوا مراعاة شروطًا تقلل أو تدحض نسبة الغش بين المشاركين.

5. نصائح في عالم التسوق الالكتروني: الكارهون

عالم التسوق الالكتروني

ذم المنتج أو القدح في العلامة التجارية أمر شائع بالفعل في وسائل الاعلام الاجتماعية؛ لأن المستخدمين يشعرون بالحرية في القيام بأي شيء من خلالها. لذلك، إذا وجدت من عددًا من الكارهين المُبالغين في ردود فعلهم؛ ينبغي عليك الردّ بكل هدوء.

كما أنَّكم في غنى عن الردِّ على كل كلمة – خاصة إذا كانت سُبَّة -، وإذا كان الأمر مُشَتِّتًا للغاية، يمكنكم استخدام خدمة “التبليغ” التي توجد عادة في الشبكات الاجتماعية. بَلِّغْ عن هذه الحسابات ليتم التعامُل معها مِنْ قِبَلِ وسائل الاعلام الاجتماعية نفسها. ولا تنس ذكر السبب ودليلًا واضحًا جَعَلَك مضطرًّا للإبلاغ عن هذا الشَّغَب.

6. نصائح في عالم التسوق الالكتروني: أصحاب الشكاوى

عالم التسوق الالكتروني

تخصيص حسابات للعلامات التجارية على وسائل الاعلام الاجتماعي مهمة شاقة. فبجانب متابعتك لنشاط الصفحة أو الحساب وبيع المنتجات أو الخدمات، عليك أيضًا أن تتحمَّلَ جميع الشكاوى الواردة إليها. ولأنَّ الأمر شائع لدى جميع من يعمل في هذا المضمار؛ عليك ألَّا تتفاجأ.

لا تردد على صفحتك/حسابك عبارات مثل “تسوق على النّت” أو “تسوق من مكانك” ثم تتجاهل شكاوى من مضى خلفك. أنسب طريقة للردِّ على الشكاوى هي تهدئة العملاء. لا تردّ على الشكاوى بعاطفة، وإنما باحترافية دون بلادة أو استغباء العميل. وبالإضافة إلى ذلك، يظلّ الرد السريع على الشكوى هو المفتاح الرئيسي؛ حتى يتسنَّى للعملاء الرضا عن خدمات ما بعد البيع لعلامتك التجارية.


مبارك! أنت الآن تعرَّفت على أهم الأساسيات، ويمكنك الخوض في عالم التسوق الالكتروني لتطبيق ما تعلَّمت. نراكم على خير في مقالٍ جديد إن شاء الله تعالى.

– لمزيدٍ من مقالات ريادة الأعمال والحصول على أفكار مشاريع صغيرة ناجحة لإنشاء مشروع ناجح – يمكنكم الحصول عليها عبر موقع ريادة.

المصدر: ريادة


تعليقات عبر الفيسبوك