كيف تخدع نفسك لتصبح غنيا (1)

غنيا

كيف تخدع نفسك لتصبح غنيا (1)

عملية تكوين وبناء الثروة لا تتم بمُجَرَّدِ مبلغ مُعَيَّن من المال فحسب. بل لتصبحَ غنيا لا بُدّ مِنْ عقليَّة تنشط لتغيير عاداتك في مسألة الادِّخَار، كما تنشط لأي إجراء آخر تقوم به، وألَّا تُشعِرُك بأن هذا التغيير لا يُنْهِكُكَ أو يُؤلمك.

والحقيقة والتجارب العملية على أرض الواقع تقول: إن هناك الكثير من حاول القيام بذلك، واكتشفوا أن تغيير السلوك أو العادات عملية ليست سهلة.

في بعض الأحيان، يدرك المرء منَّا أن المُعضلة الحقيقية التي تقف أمامه هي “نَفْسه”. وبالتالي نحتاج إلى بعض الخدع الذكية لتساعدنا على تجاوز العقبة التي تفرضها أنفسنا بداخلنا وتحقيق أهدافنا. لذلك، إليكم تسع خدع يمكنكم استخدامها لتغيير عاداتكم في مسألة الادِّخَار، وهي نافعة بشكل عام للجميع، ولكل من يعمل في مجال ريادة الأعمال خاصة.

الخدعة الأولى لتصبح غنيا: تخيَّل أهدافك بطريقة مختلفة

غنيا

ابحث عن الهدف المُناسب الذي من خلاله تعمل عقليتك بصورة إيجابية مع مسألة الادِّخَار. عندما تسمع كلمة “ادِّخَار”، هل تتخيل حلم الحياة الهانئة بدون عمل؟ ماذا لو تخيَّلت بدلًا من ذلك أحد أشكال الاستثمارات التي تودّ القيام بها؟

الذين يميلون إلى تخيُّل أهدافًا مُحَدَّدَة، مثل توفير مبلغ مُعَيَّن لغرضٍ ما؛ ذلك بإمكانه أن يساعد في تحفيز العقل على قبول عملية الادِّخَار.

وعليه، عندما تفكر في شيءٍ ما، حاول التركيز على الكمّ والمقدار – العدد – الذي تنشده.

الخدعة الثانية لتصبح غنيا: الهدف الواقعي

تميل النفس دومًا – خاصة في هذه الأيام – إلى الأحلام والخيالات والآمال الوهميَّة، والكثير من رواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة يفشلون قبل أن يحققوا نجاحهم المأمول بسبب أن أهدافهم عدوانية، أو بمعنى آخر، يرْجُونَ أهدافًا تتعدَّى على الواقع والحقائق.

ما الذي تفعله حيال ذلك؟ بغضّ النظر عن غايتك، ابق على أن يكون هدفك واقعيًّا.

الخدعة الثالثة لتصبح غنيا: أقل القليل من المال

غنيا

إذا كان معكَ ريالًا في جيبك، من الطبيعي أن تنتقص نفسك قيمته، لكن هل فكَّرت في ادّخاره؟

صدقني، من المحتمل جدًّا أن تكوِّنَ مبلغًا لا تتوقَّعه من أقل القليل من المال إن اتبعت هذه الاستراتيجية. كلما وجدت في نهاية اليوم والليلة في جيبك ريالًا، أو خمسة ريالات، أو عشرة ريالات، أو مثل ما نقول “الفَكَّه”؛ خصصهم للادِّخَارِ وتحقيق هدفك.

الخدعة الرابعة لتصبح غنيا: التوقيت المُناسب لاتخاذ القرار

إيَّاك أن تتخذ قراراتك المالية بعد يومٍ شاق في عملك. يمكنك أن تدَّخرَ المزيد عندما تشعر بالنشاط والراحة، ولا تقل لي هذا سببًا تافهًا ولا يُعمَلُ به.

ففي أحدث الدراسات، اكتشفوا أن الذي يجلس على كرسي أو مقعد مرتفع ومُريح يمكنه أن يدَّخِرَ أكثر ممن يجلسون على كرسيّ منخفض يصعُب فيه الجلوس والحركة.

لذا، لا تفكِّر بالادِّخار إلا وقت شعورك بالراحة والقوة الذهنيَّة.


لم تنتهِ طرق خداع النفس للادِّخار، بل يمكنكم أيضًا استخدام التقنية للقيام بذلك ويصبح كل منكم غنيا. والطريقة؟ تجدوها وغيرها في الجزء الثاني من المقال إن شاء الله تعالى.

– لمزيدٍ من مقالات ريادة الأعمال والحصول على أفكار مشاريع صغيرة ناجحة لإنشاء مشروع ناجح – يمكنكم الحصول عليها عبر موقع ريادة.

المصدر: ريادة


  • عبدالعزيز

    لا تدخر استثمر كل دولار
    لان الدولار الذي ادخرتة اليوم لن يكون بنفس قيمة الشرائية بعد فتره
    لاكن لو استثمرت هذا الدولار بعقل احتمال كبير جدا تربح دولارين اليوم التالي وكذا

    الحل في الاستثمار
    اما الادخار فهي استراتيجية غير متكاملة وغير امنة

تعليقات عبر الفيسبوك