الآيفون القادم سيميز اللمس من الضغط مع Force Touch

11584-4642-Screenshot-2015-01-15-222253-l

عندما كشفت آبل عن ساعتها الذكية لأول مرة الخريف الماضي تحدثت عن تقنية جديدة في شاشتها تستطيع تمييز مستوى وشدة الضغط وتميزه عن اللمس بالتالي يمكنك تخصيص وظائف لكل منهما.

ومنذ يومين في مؤتمرها جاءت بهذه الميزة إلى الماك بوك الجديد تحت اسم Force Touch وتعتمد على حساسات في لوحة التراك باد تقوم بالتعرف على اللمس والضغط والضغط الشديد بالتالي يمكن القيام بوظائف إضافية لكل منها. مثلاً عند الضغط الشديد على ملف معين يظهر خصائصه، أو الضغط الشديد مع السحب فإنه يقوم بتسريع تقديم الفيديو المعروض على كويك تايم وهكذا.

وبحسب وول ستريت جورنال فإن ميزة Force Touch ستصل إلى هواتف الآيفون القادمة أيضاً، بالتالي تصبح شاشتها حساسة للضغط وليس اللمس فقط.

وقالت المصادر المطلعة أن هذه الميزة ستعد من المزايا الأساسية في آيفون 6 اس و 6 اس بلس، إضافة إلى أن آبل ستضيف لون رابع لتنوع ألوان الآيفون وهو الوردي.

ومن الوظائف التي يمكن اسنادها في الآيفون لميزة الضغط على الشاشة هي التبديل بين حالة الأحرف الصغيرة والكبيرة أو عرض أزرار التحكم بالفيديو ووظائف أخرى في التطبيقات.

الجدير بالذكر أن هذه الميزة تختلف عن فكرة الضغط المطول، والذي هو لمسة ثابتة لفترة زمنية أطول، بينما Force Touch هي لمسة واحدة لكن بشدة ضغط أكبر تتيح الوصول إلى وظائف أكثر وبدون الحاجة لفترة أطول.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك