“داعش” تهدد بقتل الشريك المؤسس في تويتر وموظفيها

1_small

تلقى الشريك المؤسس لشركة تويتر جاك دورسي وعدد من موظفي الشبكة الاجتماعية تهديدات بالقتل من عدة مؤيدين لتنظيم داعش على إثر حذف الشبكة الاجتماعية بشكل متكرر حسابات تعود لهم.

ونشرت التهديدات في رسالة صادرة عن “مؤسسة النصرة المقدسية للدولة الإسلامية” تقول فيها ” كيف ستحمي يا جاك موظفيك البائسين عندما تصبح رقابهم هدفاً رسمياً لجنود الخلافة” ودعت الرسالة ما وصفته بـ “المجاهد المنفرد” أن يستهدف مصالح شركة تويتر في كل مكان “بشراً وحجراً” أي الأمر يشمل ليس فقط الموظفين بل حتى البنى التحتية والعتاد وكل شيء.

وطرحت الرسالة عدة تساؤلات وتعجبات، فهل تستطيع أمريكا منع “مسلم منفرد واحد” من البحث عن موظفي جاك “ذكوراً واناثاً” “شيباً وشباناً”، حيث سيثب عليه و “يقطع عنقه” على حد تعبيرها.

وأكدت أن الحرب الافتراضية على الانترنت أي حملة حذف الحسابات ستجر على شركة تويتر حرباً حقيقية على الأرض ولا مفر منها، انها مجرد “مسألة وقت”.

وبحسب شروط استخدام الخدمة لدى تويتر فإنه يحظر على المستخدمين نشر التهديدات المباشرة والمحددة تجاه الآخرين، وقامت تويتر بحذف العديد من التغريدات التي تحمل مقاطع فيديو نشرتها حسابات تابعة للتنظيم كما قامت بحذف عدة حسابات أيضاً.

وقال متحدث بإسم تويتر لموقع The Next Web أنها تأخذ هذه التهديدات على محمل الجد، وتبحث مع سلطات تنفيذ القانون المعنية في مدى صحة التهديدات.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك